]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

الغضب ثواني لكن هلاكـــ مؤبد(حالة ..قتل..)

بواسطة: روهيت  |  بتاريخ: 2011-07-23 ، الوقت: 22:21:22
  • تقييم المقالة:


 

                (الغضب ثانية..لكن ندم مؤبد)

 

بسم الله الرحمن الرحيم..

 

أما بعد من منطلق هذا الحديث نبدى بقول الرسول (ص)

 

قال الرسول(ص)..(ليس الشديد بالصرعة إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب)صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم..

 

جاء في الحديث الشديد بمعنى(القوي)

 

أسبابه ناجمة عن ...

   

    عدم الاستعاذة بالله من الشيطان العصبية القبلية وعدم تمالك النفس أمراض نفسية وأخرى عقلية التدخين والوحدة عدم الخوف من المسببات التي ستحصل له البيئة والمجتمع القبلي ................................................. 

 

 

من مسبباته ...

 

    حدوث لاسمح الله الجناية على النفس العزلة عن الناس والابتعاد منه أمراض عصبية وقلبيه عدم تمالك النفس مما يسبب له عداوة من الناس القتل والسب واللعن يسبب كثير من المشكلات المتاهيه ......................................................

 

تحدثت عن الغضب لأنه موجود في مجتمعنا القبلي مما نرى تشاجرات وقتل وضرب والسبب عدم تمالك النفس في لحظات سريعة ولو أنه استعاذ من الشيطان لما حصل كل ذالك....

 

قضية الغضب خاصة بذات الشخص .........

 

كان النبي (ص) لا يغضب على شيء في الدنيا مهما كان ثمنه لم يكن يغضب إلا إذا رأى قومه ينتهكون حرمات الله ويتعدون عليها ولا يأمرون بالمعروف وينكرون المنكر لم يغضب قط على شيء بالدنيا ...!

 

لعلي كتبت هذه القضية لسبب لانتشار الغضب في مجتمعنا القبلي والتعرض للتعدي والقتل .......

 

صارت لجاري حادثة قبل أسبوعين هنا بنجران .......

 

كان لايأتي نجران لأن عمله خارج المنطقة إلا بضعة أيام فاالاقدار أتت به هنا فقابل شباب كانت بينه وبينهم مشاحنات طفيفة لاتستحق الى أن تصل لدرجة القتل فحدث في تلك الليلة في تجاهل الناس في سر لايعلمه إلا الله وهم الذين كانوا معه فأحدهم طعن جاري في وجهه فلم يستطع تمالك نفسه فكان قد ذهب الى المنزل ليحضر المسدس المرخص له من قبل الحكومة

 

فوجدهم في البر في ساعات متأخرة من الليل فكانوا ثلاثة وهو لوحده لكن يحمل مسدس فضرب المسدس فأصابت شاب عمره 19 فألحقت به الوفاة

 

بسبب لحظة غضب جعلته يتكدر بالسجون والتحقيق ولربما الإعدام إن لم يعفوا عنه .الغضب ثواني قد تجعلك نادما طيلة عمرك بالدنيا والآخرة

 

والآن اللي يقول أن جاري كانت تأتيه حالات نفسيه عصبيه لايملك نفسه فيها واللي يقول إنه كان محشش واللي يقول أنه تألم من ضربهم له بالبداية

لااعلم أين تسير الأمور أتمنى أن يكون من المعفين عنه لأنه جاري طيب ولا يعتدي على أحد .......

 

لكني لااعلم سوء شيء واحد يجهلوه الناس هو الغضب الذي كان السبب في القضية في ارتفاع الأمور وانحدارها في دائرة التضليل لااحد يعلم حقيقة القضية إلا الآن ......

 

قال الشاعر

ستبدأ لك الأيام ماكان جاهل  ..

 

لن نستعجل في معرفة الخفايا كما قال الشاعر .....

 

وشكرا لكم ....كانت الحادثة في تاريخ 24|6|1432

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • طيف امرأه | 2011-07-24
    أخي خالد حماك الله.
    مقالك رائع ويصلح قضية لهذا العصر , بالفعل تحدث احداث غريبة عجيبة في زمن لا تعرف لما قتل القاتل ولما انقتل الاخر ,,؟؟.
    اخي ليتنا فقط تعود للدين ,لو جئنا لنحل القضية ,,
    الم يكن الشباب بحاجة لتربيه ؟؟ مشاكل الاولاد والشباب كثرت لقلة الدين , لوجود نفوس شيطانية , وكذلك لدخول الافلام الهابطة والمغامرات الغير صالحة في مجتمعاتنا الاسلاميه سواء أكانت افلاما عربيه او اجنبيه لبلادنا وغير ما يروجونه من حريات كاذبة وقضايا لا حصر لها ,, الحقيقة الالام ببلادنا كثيره من ضمنها القتل بلا سبب او لتعمد , لانه لم يمسك نفسه عند الغضب.
    على من اذن المسؤوليه ؟ اظنهاجريمة الكل , لاننا لم نصلح نفوسنا , لم نتعلم ان نمسك انفسنا بلحظة غضب او قهر , يصبح شيطان الآنا أكبر منا , ولا نجد من يوقفه إلا في حالة واحده أن يتوضأ ,, قل لي من يتبع هذا العقار الذي للان له آثر جذري على كل غاضب!؟؟.
    الاهي جنبنا الغضب والحمية الكاذبة , واجعلنا اكثر قناعة ومحبة وقدرة على حل الامور , وتربية جيل صالح كجيل محمد صلى الله عليه وسلم.
    الموضوع في غاية الاهمية ويطول الكلام فيه.
    شكرا لك ولدي خالد بارك الله بك وهدانا جميعا لما يحبه ويرضاه.
    طيف بتقدير

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق