]]>
خواطر :
ماخطرتش على بالك يوم تسأل عنى ... وعنيه مجافيها النوم يا مسهرنى...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أفكار مُتناثِرَة !

بواسطة: حمد الغيداني  |  بتاريخ: 2012-08-16 ، الوقت: 20:56:20
  • تقييم المقالة:

#قيل لي يوما ما كل ما ازدادت ثقافة المرء ازداد بؤسه
أضحكتني هذه الجملة حد الثمالة , لأنه مامن ثقافة ( معينة ) تشمل السعادة من عدمها ..!

وآخر يقول : [ سئمت المثالية فقررت الإنحراف ] !
وهل الـ( صياعة ) تحتّم علينا السعادة الأبدية , والأفراح الدائمة !
لأن الذي خلق كُره وبغضاء وضنك , خلق أمن وسعادة وإستقرار , لكنه جعلنا في ( دائرة كبيرة ) , نتأرجح بها كيفما نشاء , والمشكلة ليست في أننا نريد الحب او الكُره , المشكلة تكمن بأننا لا نستطيع الخروج من هذه الدائرة .. ! فياليت قومي يعلمون ♥

# كم أحب الأعمى , لأنه لا يرى معالم القُبح في هذه الحياة , ولكني وجدته يوما ما يقول لي : ( أريد أن انظر لوجهك الحسن ولا أستطيع ) !

#الضحك وحده لا يكفي لِكي يزحزح آلامك الداخليه , لأن نانسي عجرم -ولا يخفى جمالها على العيان- لو قالت لي تزوجني يا حمد [ والله ] ما أقبلت على هذا الأمر , حتى لو إمتثلوني أمام المحكمة بالجُرم المشهود , لأنها ( قذرة ) من الداخل .. ! -وهذا لا يمنع أن جمالها قد يسرق بعض القلوب الساذجة- !

#وكما أننا نحيا لهدف يجب علينا عندما نموت نموت لهدف أيضاً , والعارف فينا هو من يختار لنفسه موتة يرضاها , ويستطيع أن يقابل بها خالقه .

#في مُعضم الأحيان نعرف نهاية بعض الأمور التي ( قد ) نُقبل عليها , مثل السرقة - لاسمح الله- , او الزنا - , والعياذ بالله- , او الربا -معاذ الله- , ولكن هناك شيء داخلنا يرفض الخنوع لتوسلات الضمير , ويستمر بالإذعان إلى مخططات إبليس ( المدروسة ) , لأننا أصلاً "نعيش" ونعلم أننا "سنموت" , ورغم ذلك لم نتراجع !

#لقد سئمت من النظر لكل مشكلة وكأن لي يدٌ فيها !
وقررت التخلي عن الوسواس القهري الذي أعاني منه , وهذا لا يمنع من أن أستظل بمظلة الحذر !

لفتة : " انا ضد من يقول ان القناعة حيلة العاجز" ( وأذكر أنه انا من قالها ) !
لو كانت حقاً حيلة العاجز , لما كان الأنبياء -وهم أشرف الخلق- يتوسدون على الأرض الجرداء , وهم قادرون على الإلتحاف بجلباب الملوك !


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق