]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

ليبييا في غياب القانون

بواسطة: هند المبروك  |  بتاريخ: 2012-08-14 ، الوقت: 15:03:49
  • تقييم المقالة:

بسم الله الرحمن الرحيم

الجميع يتفاجأ من الاخبار التي يسمعها عن التفجيرات التي تحدث في ليبييا وعن الاعتقالات والخطف والاغتيالات التي تطال شخصيات عسكرية كانت قد اشتغلت مع النظام السايق ولكنها انشقت عن هذا النظام وانظمت الي الثورة ولكن لم تسلم من يد الغدر واغتيلت بكل دم بارد وعندما نسال عن السبب يقول البعض انها اسباب شخصية (مسالة ثأر) او ان عصابة مسلحة قامت بذلك ولكن في الحقيقة السبب الرئيسي هو غياب القانون واغفال دوره الفعال في ملاحقة هؤلاء المجرمين الذين يسرحون ويجولون دون حسيب او الرقيب فالقانون هو اداة الحكم في البلاد فلابد من تفعيل القانون بشكل جدي وتفعيل جميع اجهزته التنفذية المتمثلة في جهاز الشرطة والامن وذلك لكي يحظي المواطن الليببي بالامن والامان الذي اصبح يحلم بوجوده بسب انتشار عدم الامن والاسلحة .

فالبلاد تحتاج الي قانون فعال ونتمني من المؤتمر الوطني العام ان يقوم باول خطوة في مهامه بتفعيل القانون والمحاكم وذلك من اجل محاسبة المجرمين ومعاقبتهم بشكل قانوني وليس باجراء شخصي يقتصر علي مجموعة من الاشخاص المسلحين ويستنج علي مجموعة من المأرب الشخصية .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق