]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هل ينجد الحيّ من هو ميت!!

بواسطة: جمان  |  بتاريخ: 2012-08-12 ، الوقت: 01:48:29
  • تقييم المقالة:

دموع في الخدود لها مسيلُ
لروح من ذا الجسد ولّت
باعت مع القلب الرقيق دليلُ
ليدٍ على أرض الشآم تعلَّت
خلّفت بعض الدماءِ على الرصيف
أبقت للوالد عقلاً بل نصيف

وثيابا على داليةِ تدلت
دموع تُراكضُ بالغليل
ليشفى أو بالعداء يُزيّت
بصورةٍ غدا فيها أخي ذليل
وأخرى أنثى من الفقد تلوّت
تعقدت الحروف عن المثيل
ترملت الكليمات تروّت
فلاوصف يذاع لكي يُقيل
من الفوضى يداً نجِساً
على طفل تقوتّ
وصوتاً أرعناً نادى بشربٍ
حميماً من جهنم جُعلت تسيل
لحشاك يااجوفَ الفؤاد تجنّت
أيّ ذنب قضاه طفل قتيل
ليلقى مايلاقيه معنّت
أي صدئٍ يعتليك ؟
اي رانٍ يضخه مايسمى فيك قلباً
بعُد عن القلب
ومن كذا بالاسم يُنعتِ
عيوننا في الشام تستجدي القليل
وهل يُنجِدُ الحيَّ من هو ميت؟!
لكِ الله ياسورية ♥
جمان


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق