]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

استح يا ابن ادم !!

بواسطة: زيان بلال  |  بتاريخ: 2012-08-11 ، الوقت: 22:40:18
  • تقييم المقالة:

 

إن ما يعرف عندنا بل و هو العقيدة الأصح في ديننا باعتبارنا مسلمين  و باعتبارنا الممثل الرسمي لهذه الديانة ,إن شهر رمضان هو شهر التوبة و الغفران و الطاعات و المداومة على ذكر الله ,,سوف أتطرق إلى موضوع واحد لا غير هو أصل مواضيع عدة هو حكيمها ,أنا لا انحاز لأي جهة كانت باعتباري فردا من الواقع الإسلامي و باعتباري جزءا لا يتجزأ من الكتلة الإسلامية  التي افخر و احمد الله على رسوها في قلبي رغم أنني لا اقدرها حق التقدير حالي حال الإخوة الآخرين .

نعود إلى موضوعنا ألا وهو الحياء ,انه اللبنة الأساسية في بناء المجتمعات ,كيف؟ إن طغى عامل الحياء على روح الفرد أصبح يقينا متحكما لأفعاله و  صار الحياء هو المرجع الأولي للوحة تحكم الأفعال ,شهر رمضان الذي ينصحنا بالمواظبة على فعل الخير و ينصحنا إلى خدمة بعضنا البعض ,هنا الأمر التي حيرتني كثيرا ففي كل البقاع الإسلامية  لهم نفس الإشكال ,تجد العيشة الغالية المناوشات بين الأفراد ,تجد كل اللوائح التي تعارض ما أمرنا به ,إلا ( و أنا لا أضع كل الأفراد في قدر واحد) الصوم على المأكل و المشرب ,هنا يصل السكين إلى الوريد الذي هو سبب في فشلنا ألا و هو الحياء ,فلو استحى التاجر من ربه لسكن قلبه الرحمة بالعباد و انتهى عن الاحتكار و الاستغلال ,فلو استحى المواطن من ربه لصد أفعاله عن المناوشات و وكل ربه و كظم غيظه ,فلو و لو , لكان واقعنا بالحياء  صورة حية منابعها جنة ألبان و نخيل و ريحان ,فبالحياء نتعلم الخوف من رب العباد و نتعلم قبول الواقع .

أخي المسلم استح ,استح ,هناك رب فوق العباد ,اخجل من نفسك أحيانا ,كن مربي نفسك ,اغتنم حياتك بما يفيدك و يفيد غيرك ,  ابتعد عن المعاصي و التزم بدينك ,ابحث في دينك لك استفادة منه ,استح من يوم تلقى فيه ربك و أنت جاهل لدين بنيت عليه نواميس كل  شيء ,أنا لا أبرئ نفسي من مقالي لكن اذكر نفسي أولا و إخوتي لعل بالتذكير تستقيم الأمور ,يا رب انبت نبات حياء في قلبي و  طأطأ راسي خجلا منك سبحانك يا علي يا عظيم .

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق