]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

بلا قلب

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-08-10 ، الوقت: 18:07:09
  • تقييم المقالة:

 

يهاجمني كل ليلة شعور بالاستياء واحساس بالتعاسة لقد انقلب الحب الى جفاء واستحال الود مصباح انطفأ في ردهات النفس وصار ت الايام روزنامة اعداد وحساب راكض الى ما وراء الحياة... اين هو هذا الذي فرش لي الارض حرير وورد وعطر لي الفضاء بأزكى الروائح وصنع لي اجنحة من ريشات العصافير واسمعني اروع الالحان وأهداني قصور من الخيال. بات الرجل واصبح انسان بلا قلب ومجرد من كل شعور واحساس ...اعتزل حتى الكلام و رمى بي في تنور من العذاب  وزاد في شكي وريبتي وظنوني ... انا واثقة انه كان يتلاعب بحقيقة الكلام ولكنني اليوم اطرح انا السؤال ايعقل ان يعيش الانسان بلاقلب ولا نبض ولا حب وكيف يجمع الرجال بين عذب وقساوة الكلام وانا اعتزلتك ايها القلب كفاك ما نلته لغاية الآن من الطعنات...وداعا ايها الشقي والى ما بعد الممات. ولا يغرنك ايها المتكبر انك مصدر حياة الانسان أعيش انا بدونك ايها المغرور المقهور. ومن هذه الثانية لا قلب ولا من يحزنني ولا كلام عن الحب ولا عن العشق ولا الهوى. ما بقي لي من ايام ساقضيها عملا وعلما كتابة وقراءة وبين الاوراق والاقلام والمفاتيح والشاشات .. مباركة لي تلك الحياة ووداعا ايها القلب الراحل وايها الرجل الساكت والساكن وراء البحار....
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق