]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

وسائل الاعلام و القضاه و علاقتهم بالخيانة

بواسطة: Mokhtar Sfari  |  بتاريخ: 2012-08-10 ، الوقت: 00:02:42
  • تقييم المقالة:

تسعى وسائل الاعلام فى تونس باستعمال كل اساليب التضليل لبث الفوضى و اشعار المواطن بالتشكيك فى المكاسب التى حصل عليها بعد الثورة و ما زالت تنتقد فى برامج الحكومة بل وصلت الى حد عدم الحديث عنها و بثها عبر وسائل الاعلام و مما جعلها تتمادى فى سعيها تجاهل الحكومة للامر و عدم ردع الاعلاميين بالوسائل القانونية بالرغم من ثبوت ادانتهم فى تصريحاتهم اليومية التى لا تخدم باى حال من الحوال مصلحة تونس العليا و يعتبرها العملاء حرية الاعلام

يتجاهلون وهم يعرفون ان المصلحة العليا للبلاد هى خطوط حمراء لا يجب المساس بها تحت اى مبرر و لو كان الحفاظ على الحريات الحرية ينتهى مفعولها حين تمس مصالح الجماعة اى مصلحة الدولة

اما القضاء فحدث ولا حرج فقد اتقن عمله فى عدم محاسبة الخونة المتورطين فى الفساد بتونس بل جعلهم يصولون و يجولون فى الاساءة الى تونس و يساعدهم فى سعيهم حكومتنا التى تخشى فقدان الكراسى على مصلحة الوطن

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق