]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الفقر

بواسطة: Selsabil Eldjena  |  بتاريخ: 2012-08-08 ، الوقت: 22:01:25
  • تقييم المقالة:

سمعت كثيرا عن الفقر... وما يتصف به من صبر ومثابرة وكفاح من أجل البقاء...وما يقدر عليه...من بناء شعوب مقهورة...و إعداد معجزات في بني آدم ...لم تكن في الحسبان...بين سلبية وايجابية...القناعة تميز...والرضا بما كتب الله من رزق على العباد...في القلب ساجد ...شكرا وحمدا لله...على العيش هان...ولكن لم يخطر ببالي أبدا أن يصل إلى إحكام خططه وتدبير أموره إلى حد الفقه في الذل و الإهانة...وهذا أقصى الإعجاز فيه...ابتلاء بالهم و الكدر...و الحياة من جرف إلى منحدر...في مجاهل العالم و أدغاله...وطال بي التفكير...ثم اهتديت بعد جهد أقصاه...إلى أن الفقر...إن زار أحيانا غنيا...اعتبر...فكم عاب ولم يزدجر...وبالحرمان لم يألف...فيسخط و يضجر...لكنه  عن المحروم سيعرف...ولو بصيصا...يصحيه من غفلة...فالدنيا تغر...و لا يبقى حال على حال...فما كان قد لا يكون...وتنقلب الموازين...فمن تمتع بمال...يجوز أن يحرم...ومن كان ذا حاجة...يجوز أن يكفى أو يزيد...هما الغنى والفقر...ليسا وفيي العهد...ولمن يثق بهما...يصدم......فالأول عرشه ضعيف ...إن تبدد...لصاحبه يخيب...والثاني عرشه قوي...إن تبدد...لصاحبه يثني ...ويمتع...هو حكم يعدل.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق