]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

المهجرون.. يستغيثون من الفقر والسيستاني متخم لا يكترث

بواسطة: موزان مشتت  |  بتاريخ: 2012-08-08 ، الوقت: 21:53:02
  • تقييم المقالة:
المهجرون.. يستغيثون من الفقر والسيستاني متخم لا يكترث   بقلم: د. موزان مشتت   إنّ المهجرين المساكين يعيشون مأساة لا توصف حيث الفقر والخوف والجوع ورثة الملابس وسوء السكن، في مقابل هذا نرى السيستاني يغمض عينيه ويصم أذنيه عن رؤية وسماع معاناتهم المأساوية وسوء العيش.. المهجرون هم ضحية القوائم الطائفية التي يدعمها السيستاني بكل ما أتي من قوة، وهم ضحية للميليشيات المسلحة التي يدعمها ويدعم زعمائها الدمويين..   إنّ هؤلاء هم أعزاء قوم ذلوا، والسيستاني لا يرحمهم ولا يذكرهم ببنة شفة ولا يعطق عليهم ولا يسأل عن حاله.. فالسيستاني لم يخصص رواتب شهرية لهؤلاء المساكين، ولم يوفر لهم المأوى الذي يحفظ لهم كرامتهم وأعراضهم من الذئاب والكلاب الذين يتربصون بهم، كما أنه لم يكلف نفسه المترفهة أو يكلف أحد وكلاءه المتخمين من النعيم بأنّ يخرجوا ليتفقدوا أحوال المهجرين م مناطقهم، بل أوكل أمرهم إلى السياسيين الفاسدين الذي اتخذوا منهم بكل وقاحة واتهتار وسيلة إعلامية للفوز بالانتخابات.. هذه هي مرجعية السيستاني وهؤلاء هم سياسيوه وهذه هي قوائمه الفاسدة..   فأين يذهب هؤلاء المساكين؟ هل يمدون أيديهم إلى أراذل القوم السارقين الانتهازيين؟ أم هل يقبلون بمساومة وكلاء السيستاني على أعراضهم وشرفهم؟ أو يكونون لعبة دائمة يتسلق عليها السياسيون القذرون إلى سدة الحكم؟   اتقِ الله يا سيستاني بفقراء الأمة.. اغدق عليهم قليلاً من الأموال التي تخصصها لبناتك المتخمات، أو من أموال حاشيتك المترهلة الكروش من السمنة.. أنت منعم بأموال الإمام، وآمن بحمايات من فوج المرجعية الكبير، والناس جياع تتخطفهم الإنفجارات الإرهابية والميليشياوية.. أين تذهب من عدالة الجبار؟ أين تذهب من مساءلة منكر ونكير؟ أين تذكر من عدالة علي؟
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق