]]>
خواطر :
مولاي ، لا مولى سواك في الأعلى ... إني ببابك منتظر نسمات رحمة...تُنجيني من أوحال الدنيا وحسن الرحيل ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سيناء - إرهاب ودماء

بواسطة: باسم قشوع  |  بتاريخ: 2012-08-07 ، الوقت: 21:37:07
  • تقييم المقالة:

سيناء -   إرهاب ودماء

في الأمس مر قطيع من الذئاب فوق أرضك يا سيناء ،نشروا فيك دم و إرهاب ، دنسوا رمالك الذهبية الطاهرة وإغتالوا أسودك على الحدود غدراً. يحق لك يا سيناء أن تغضبي لأن رمالك لم تحتضن يوماً لا  إرهابيأ ولا قاطع طريق ،بل إختضنت كل الأبطال والفرسان عبر التاريخ وأنت بأبطالك من أنقذ ألأمة بأكملها في الشدة ووقت الضيق ، وفي صحرائك تاهت من قبل شعوب وقبائل لعشرات السننين - عرفت بأيام التيه - قبل ظهور هؤلاء المجرمين الساقطين والصعاليك، ولكن شاء القدر أن تتطهر رمالك من نجاسة وقذارة هؤلاء بدماء زكية لتبقي طاهرة نقية ابدية أبديه ويرحم الله شهدائك وشهداء امتنا العربية.

لا تحزني على شهدائك يا مصر العظيمة، افرحي لأن وراء كل قصة شهادة  نصر، ووراء كل مد ...جزر ..ستظهر الحقيقة و تعرفوا أبعاد الجريمة علكم تبتوا بما فرض عليكم عبر عشرات السنين من أولي الأمر،المؤامرة قديمة جديدة.. ولكن يختلف زمانها ومكانها وأدواتها ...اليوم في سيناء وفي الأمس كانت في فلسطين وغداً ستكون في مكان  آخر ...

رحمة الله عليكم وعلى شهداء مصر وإمتنا العربية أجمعين.   


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق