]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رسالة الصهاينة لكل مصرى..نحن شعب قذر

بواسطة: دكتور سرحان سليمان  |  بتاريخ: 2012-08-06 ، الوقت: 22:21:40
  • تقييم المقالة:

كيف لنا ان نترك الشعب المصرى ان يفرح برئيسه؟وكيف لنا ان نترك الشعب المصرى ان يهتم بشأنه الداخلى وبنهضة بلده؟كيف لنا ان ننتظر ان تأتى الثورة المصرية بنتائجها وان تبدأ مصر بالتحول الى دولة ديمقراطية قوية؟كيف لنا ان نترك المصريين ان ينعموا بالهدوء والامن ؟كيف لنا ان نترك مصر دون فتنة بين شعبها؟ كيف نترك التقارب ان يتم بين الفلسطيين ومصر وقد فرقنا بين بعضهم البعض؟كيف لنا ونحن الدولة القذرة القائمة على الحرب والعداء والاغتصاب ان يشعر المصريين بالطمأنينة والاستقرار؟ كيف لنا لا نستغل حالة الاستقطاب والانقسام السياسى فى مصر ولا نزيده اشتعالاً وانقساماً بنشر الفتنة والاشائعات والاخبار الكاذبة والعمليات القذرة ؟ كيف نترك المصريين فى رفع الحصار عن غزة؟ هذه كانت الاسئلة التى تدور فى رأس قادة الدولة الصهيونية،فقامت بالتخطيط لعملية قذرة تهيج الرأى العام وتحدث صدمة لكل مصرى ،فاستعانت بيدها بجماعات مدربة وامتدها بمعلومات استخباراتية قوية للقيام بعملية قتل الجنود المصريين فى سيناء،انه العدو الصهيونى قام بتلك العملية سواء بنفسه او بمن استعان بهم واهدافه معروفة ومدبرة ،احداث حالة انقسام بين الشعب المصرى وانشغال المصريين بالشأن الخارجى وعدم توفير الاجواء للنهضة والتقدم لمصر،وهدم للبناء الذى يتم بين الشعب المصرى والفلسطينيين،والعمل على الفجوة بين رئيس مصر المنتخب وشعبه،والعدو الصهيونى يدرك ويعرف ان بيديه معلومات تهيىء وتفسر لدى البعض الهجوم بعد الحادث على الرئيس د.مرسى بعد ان اعلن عن تخفيف الحصار عن غزة والافراج عن بعض المعتقلين السياسيين من الجماعات الاسلامية،فيدركون ان هناك من سوف يستخدم هذان الحدثان لخدمة عمليتها الخبيثة،فالعدو الصهيونى وجد بيئة واجواء ملائمة تماماً للقيام بتلك العملية وانها سوف تؤدى نتائجها ،دون ان يستطيع احد ان يجد دليلاً على تورطها،فمن متى تركت اسرائيل دليلاً على جرائمها ؟

مخطىء من يفسر الاحداث الاخيرة فى سيناء بما يخدم اسرائيل..فحماس تعتبر مصر حصانتها وقوتها..فالامر تخطيط اسرائيلى وبايدى خائنة لا تتعلق بالدين ..وانما هدفها تضييق الخناق على غزة وعرقلة مشروع تقدم مصر..بالانشغال بالشأن الخارجى..فان من قام بهذا العمل المخطط كان لديه معلومات استخباراتية عالية الدقة فى كيفية التنفيذ وكيفية الهروب..وهذا لا تملكه الا اسرائيل..ومهما حدث فان عقيدتنا لن تتغير فى ان الفلسطينيين اخوة لنا وعدونا هم الصهاينة..وقضية فلسطين والقدس قضيتنا..ولن نقبل اتهام حماس دون مبرر .وعلى العدو الصهيونى ان يدرك انه اصبح لمصر رئيساً يكون فى قلب الحدث ويتابع بنفسه ما يجرى ويعطى التعليمات ويعالج المشكلات فقد كان فى قلب الحدث ،فى قلب سيناء، يعطى للعدو الصهيونى اشارات ان مصر تغيرت واصبحت لا تهان ولا ينتهك كرامتها..رئيس يذهب الى الحدث ولا ينتظر تقارير..فان تلك الحادثة الاليمة لشهدائنا فى سيناء..والتى لا يخفى على احد ان العدو الصهيونى هو مدبرها..قد اظهرت حقيقة الكثيرين..من يعمل من اجل مصر ومن لا يزال يفسر الاحداث بغير الحقيقة ،وان لحماس يد فيها ،كمن يخدم الخارج واسرائيل..وان صدور قرارات متسرعة بغلق المعابر وتدمير الانفاق بين مصر وغزة..هو الهدف الرئيسى لتلك الهجمات .

ان تلك الحادثة ستكون فارقة وسوف تحقق نتائج معاكسة لما دبر لها،فسوف تزيد تلاحم الشعب المصرى فيما بينه،وهذه طبيعة الشعب المصرى الذى اذا وجد عدواً خارجياً ترك خلافات وتماسك فى مواجهة اعدائه،وسوف تزيد من تماسك وتلااحم الشعب برئيسه،وبقراراته،وسوف تجعل المصريين اكثر اصراراً على تحقيق النهضة والتقدم،فقد ذهب عصر ان يكون العدو الصهيونى هو المعطل لتقدم مصر ،بل سيكون لمصر اعين كثيرة ،منها من يهتم بمجبهة ومحاربة اعدائها،ومن يهتم بشأنها الداخلى ،فعمليات التطور لن تتأخر ومستمرة ،وان مصر فى طريقها للتقدم ولن تتراجع للخلف ،ستتقدم ونفس الوقت سوف تقطع يد اعدائها برئيسها وجيشها الباسل وبشعبها العظيم .

د.سرحان سليمان

الكاتب الصحفى والمحلل السياسى والاقتصادى

sarhansoliman@yahoo.com


صفحتنا بالفيس للتعليق

https://www.facebook.com/Dr.SarhanSoliman


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق