]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الشعوذة

بواسطة: nohaila sawi  |  بتاريخ: 2012-08-06 ، الوقت: 19:22:21
  • تقييم المقالة:

قرائي الاعزاء هذه القصة  الواقعية لم يسبق لي ان رويتها لاحد لكن اليوم احسست بالجراة والشجاعة لاخبركم ان السحر فعلا موجود, كنت في العاشرة من عمري انذاك ,حينها وردنا خبر وفاة جدي رحمه الله ,سافرنا الى مدينة مراكش لحضور الجنازة وكانت تلك المرة الاولى التي ابصر فيها جثة حفبقية تلك الصورة راسخة في ذهني.

مضت اربع ايام على وفاة جدي وفي 00:3 صباحا بالضبط كان الكل يغوص في الاحلام ماعداي انا حيث ايقضتني همسات ونور خافت كان مصدره الغرفة التي توفي بها جدي رحت لاتفقدها ففوجئت عندما رايت جدتي و عمتي يمارسان الشعودة كان هناك فتات من الخبز على  الارض وشمعة بها حروف من الحبر و كاس فارغ , كانت جدتي تتحدث بلغة اخرى لكن جدتي لم تذهب الى المدرسة يوما,لم يكن بوسعي ان افعل شيئا,لذا ذهبت جانب امي و خلدت الى النوم.

حاولت ان اخبر احدا لكنهم لم يصدقوني,وهذا ما شجعني على كتابة مقال حول الشعوذة لكي يعرف الناس ان السحر موجود اما الشعودة نوع من انواع السحر,حيث يمارس بعض الناس الشعوذة ظانين انهم يعلمون الغيب وهذا يعتبر الشرك بالله عز و جل.

اصدقائي تذكروا من انتم  وجميعا ضد الشعوذة.

 


ذاكرتي

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق