]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نعمة الأمل

بواسطة: القادم  |  بتاريخ: 2012-08-05 ، الوقت: 21:57:59
  • تقييم المقالة:

 

  نعمة الأمل

الأمل كلمة دارجة لدى الجميع وهي صفة لها اثر مادي على الفرد حتى وإن كانت صفة غير مادية أي غير ملموسة وهي نعمة كبيرة وهبها الله لعبادة وهي دواء شافي لصفة أخرى وهي صفة اليأس التي تقتل الحياة ولا تدع لها معنى فا الأمل يبعث في النفس الحماس ويقلل من  تعظيم الفشل وفهمه الفهم الخاطئ فا الفشل لا يعني النهاية ومن يرسخ هذا المعنى هو الأمل الذي يفتح لك آفاق جديدة نحو النجاح ويبث الثقة في النفس ويطرد اليأس منها ومهما ضاقت الأحوال وأغلقت الأبواب وأصبح التشاؤم سجن يحيط بصاحبه تكون نعمة الأمل موجودة مشرقة كا الشمس تضئ الطريق وكا القمر تنير العتمة وكما قال الشاعر . سئمت الحياة لولا فسحة الأمل وهي ليست صفة وهمية ابتدعها الإنسان لكي يهون بها المصائب والأقدار التي تحدث معه بل هي نعمة جلها الله رحمة حقيقية لعبادة تتجدد بها الحياة كلما انقطعت بهم السبل

فكم من مريض ظن أن لا شفاء لمرضه فشفي وكم من سجين محكوم با الإعدام أعتقت رقبته

وكم من مظلوم عانى الظلم إلا نصف واخذ حقه وكم من متضرر فقد حاجته وعادت إليه أو عوضه الله خير منها وكم من أسير فك أسره وكم من مغترب عاد لبيته وأهله وكم لجموع وأفراد من الناس حل بهم ألظنك والعوز ففرج الله همهم ووسع في رزقهم والكثير الكثير من هذه الأحداث التي تقع على الناس تكون نعمة الأمل هي السبب في تغيير الأحوال وتعديل الأوضاع إلى الأفضل وقد وهب الله هذه الصفة للإنسان وجعلها في متناول يده ليس لأحد القدرة أن ينتزعها منه مهما بلغ من القوة والسلطان ومهما امتلك من الأدوات وذلك لأن الله وهبها للإنسان وجعل تحقيقها مرتبط به سبحانه وجعلها صفة خالدة باقية دائمة لا تنقطع عن احد ولا تتغير بتغير الظروف فلو كنت تائه في الصحراء فاعلم أن الأمل سيكون الماء الذي يروي عطشك والركوبة التي سوف توصلك إلى وجهتك ولو كنت تائه في عرض البحر فاعلم أن الأمل هو البوصلة التي سوف ترشدك إلى المسار الصحيح ولو كنت هدف ضعيف لأعداك فاعلم أن الأمل سيكون حصنك ولو كنت كذ وكذا وكذا             وكذا ..............

فاعلم أن الأمل هو النافذة الواسعة المفتوحة سيكون بداية لكل نهاية ظهرت أمامك ووقفت عندها كي تعبر من خلالها إلى الجهة الأخرى.

القادم:

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق