]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

صوت جميل

بواسطة: مصطفى حسين العبيدي  |  بتاريخ: 2012-08-05 ، الوقت: 06:09:39
  • تقييم المقالة:

 

تسير همساته إلى الأسماع وتملأ أصداءه الأفاق عذب طروب يدخل بلا استئذان ليعانق شغاف القلب له تأثير كبير على صاحب القلب اللبيب احكي لك البداية فأعتبر عند النهاية فأنت تشعر به كل يوم إذا اقترب عسعس الليل من زواله انطلق مدوياً يحمل الرقة والحنان و الأمل والوعد والوعيد  بيوم جديد يدب نغمه إلى فراشك ويحمل الغطاء عن وجهك الذي أغرقته الأحلام وطغت الهموم على ملامحه وعصفت الاختلاجات به ياله                                من أمل خاب من لم يحصل عليه ويلحق به وتتساءل نفسه اللوامة بعد مضيه بندم لماذا ضيعته لكن هذا الحال لا ينطبق على كل الناس إلا من تغمده الله برحمته يدق الباب فتستيقظ وتجري بعفوية وقوة لا تعرف ما سرها وما أثرها تقوم جرياً إلى الماء لترطب أناملك وتزحف جيوش قطراته إلى أعضائك كسيل جارف إلى ارض عطشى ليزيح أشواك الذنوب فيغسلها ويطهرها مما أثقلها وما كان وسيكون إن حافظت عليه لأنني أعود إليه هل تعرفه انه مريح النفوس ومذل النفوس وأنيس لمحبه ومفزع لمتجاهله له صولات وبطولات لا تعد ولا تحصى عرف عنه القليل واختفى بين طيات الزمان منه الكثير لكنه حاضر فكم من شقي كان هو سببا في سعادته فهذا مترنح مخمور حرث الطرقات بأقدامه و أغلقت عليه الدنيا بسوادها باب الرجاء فوثب هذا الصوت إلى إذنه فصعقه  و أيقضه من غفلة الضياع وحرمان اللذة الحقيقية فعرف به الصواب و أيقن انه باب المتاب والدخول إلى جنة الأحباب صوت له أفضال على الحيارى في عالم المادة لقد وصل كل مكان وزحف بجيوش الإيمان فعم صداه السماء وانحنت لرفعته الجيوش وطأطأت له أعناق الجبابرة وبقي شامخ يصدح بأفاق الدنيا الم تعرفه بعد انه مهدد عرش إبليس ومسقطه انه أذان الفجر.                                                               


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق