]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

القياده في الأسلام

بواسطة: Raad Dawood  |  بتاريخ: 2012-08-03 ، الوقت: 20:27:36
  • تقييم المقالة:

نقلا" عن شرح نهج البلاغه لأبن أبي الحديد المعتزلي تذكرت القياده والطاعه والولاء للقائد فرسول الله (عليه أفضل الصلاة والسلام) ولى أسامه بن زيد على رأس جيش للمسلمين لحرب الروم ((فتكلم قوم وقالوا: يستعمل هذا الغلام على جلة المهاجرين والأنصار!! فغضب رسول الله صلى الله عليه وسلم لما سمع ذلك، وخرج عاصباً رأسه، فصعد المنبر وعليه قطيفة فقال: " أيها الناس، ما مقالة بلغتني عن بعضكم في تأمير أسامة! لئن

 طعنتم في تأميري أسامة، فقد طعنتم في تأميري أباه من قبله، وايم الله إن كان لخليقاً بالإمارة، وابنه من بعده لخليق بها، وإنهما لمن أحب الناس إلي؛ فاستوصوا به خيراً، فإنه من خياركم ". ثم نزل ودخل بيته، وجاء المسلمون يودعون رسول الله صلى الله عليه وسلم، ويمضون إلى عسكر أسامة بالجرف .
)) ولقد قالوا أيضا" عن علي ٍ (عليه السلام) بأنه صغير السن ,, فهل ياترى القياده فيها شرط العمر وكبر السن ؟؟ فأن كان كذلك لماذا أتى الله سبحانه وتعالى يحيى (ع) الحكمه وهو صبيا " ؟؟!!! ولماذا أمر الرسول (ص) أسامه جيش المسلمين وفيهم الكبار امثال ابو بكر وعمر وغيرهم كثير !!

« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق