]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

على ذكر الكتابة.

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2012-08-02 ، الوقت: 10:29:56
  • تقييم المقالة:

على ذكر الكتابة والمتاع والسماع والإتمتاع بالحرف والكلمة فالإنسان كم تكتمل متعته عندما يشاركه

غيره هذا المتاع ، ولهذا فلا يسع الإنسان إلا بدل العطاء والجد والإجتهاد ليمنح من العطاء ما هو هناء

لقد أحذت على عاتقي الإهتمام بالحرف وهو في قلب الكلمة ويبني ما يلقى أمام الغير.

لا يمكننا أن نبخل بالعطاء إذا كان القلم خصيب ويمنح ويعطي من القليل الكثير. نريد المتعة للمستمعين .

الإهتمام:

على الإنسان أن يهتم لأننا إذا قلنا الكتابة لا تعني الإهمال؟

ولا تعني اللامبالات.

لأنَّ ذلك نقضٌ للمعاهدة ومع من مع القلم طبعًا.

الكتابة هي تلك الريح الطرية التي تلتهم أكبادنا وترانا نختار منها دائمًا الجميل والذي ينفذ بسرعة .

وعلاش لا نكتب الكتابة النافذة والتي تنفذ وتشارك الغير في الطرح.

نتمنى أننا وفينا للكتابة بالعهد . ولم نكن كمن لا يعنيه سوى كثرة الملام.

الرسالة والتي تحملها الكتابة كبيرة ونفاذها هو نفاذ السهم بعدما تفلت من القوس...............


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق