]]>
خواطر :
الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لقاء الغياب

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-08-02 ، الوقت: 09:55:10
  • تقييم المقالة:

ألقاك والفجر قادم والمآذن ما فتئت تنطفىء والمصلين قافلين الى البيوت والوقت هدوء و النور يسرسب فوق الجبال   وبعض الناس يسير صوب الحقول وفي الطريق الرئيسي مثلث الشهداء  ...وانت تحمل محفظتك وآلة التصوير ونذهب معا" الى الاماكن المقدسة ..المساجد والجوامع والكنائس وكل دور العبادة والمزارات والاولياء الصالحين ...وفيها كلها لم نجد الايمان الذي جئنا نبحث عنه ولا التقى الذي ننشده فقط عمارات وحجارة وسبيل ماء ناشف وكومة بحص وارض بور مليئة بالشوك وبالافاعي....هل ياترى ما نراه صحيح شوهنا حتى الايمان ومعالم الطريق المستقيم...

ويا غائب اليوم وحاضر بالأمس متى نعاود اللقاء ويكون كل شىء بخير وحقيقي وجوهري...متى ينطلق الايمان من القلوب قبل الطقوس ومتى يصعد الدعاء من النفوس قبل الأفواه ومتى تهتف الارواح بالآذان قبل المآذن....

حدد لي المكان والزمان وانا علي الدعاء الى رب العالمين كي يجمعني بك وانت على خير ما يرام وباحسن حال وتصور الأمكنة والناس وتكون شاهد على صدق العبادة ...

واليوم وانا بانتظار بزوغ فجر تثبيت الايمان اقول يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك ويا مثبت العقول ومحركها اجعلنا دائمي التفكير بقدرتك ..

الله واكبر أتت الينا البشائر تحدث عن عالم ملىء بالمؤمنين  تحفهم الملائكة ويتلون القرآن ويصلون ويدعوون الله ويحجون الى البيت العتيق ويقيمون الدين في بلاد العرب والمسلمين ويكونون من الوارثين......


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق