]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

دعوة لرئيس الوزراء لقراءة صحفنا

بواسطة: Ali Alsyeed  |  بتاريخ: 2012-08-01 ، الوقت: 20:16:53
  • تقييم المقالة:

 

  دعوه لرئيس الوزراء لقراءة صحفنا

نجاح اخر تسجله الحكومة الاتحادية ليضاف مع النجاحات التي تحققت في السياسة الخارجية والداخلية ، وهو عقد جلسة مجلس الوزراء في محافظاتنا العزيزة فتاره يعقد المجلس في الجنوب وتارة اخرى في الشمال ليعم الخير والتألف والمحبة والاعمار لكل المحافظات في بلدنا دون استثناء وهذا ما يدعونا الى التفاخر ، بسرعة الادراك وتبلور الوعي الثقافي والسياسي والذي هو الطريق الصحيح لتطبيق الديمقراطية والذي قابله يأس أصاب فلول الإرهاب والحاقدين على البلد ،، وهذا النجاح يعد نضوج واضحا في العملية السياسية وما أفرزتها من قبول الرأي الآخر وتعزيزا لما تحقق من والوعي الكامل لاختيار المشروع السياسي الداخلي وانحسار الأحزاب الدينية أو ممن تتستر تحت عباءة الإسلام ، نحو التغيير من مرحلة التخندق التي أخفقت في تحقيق ما يصبوا إلية الشعب ، إلى مرحلة الانفتاح، وهذا النجاح لتجربة فتية لها دلائل تشير بان المواطن العراقي خرج من دائرة الاستقطاب الطائفي و(الذي يعتبر نظرة ضيقة) باتجاه الشراكة الحقيقة للنهوض بالبلد  حيث العودة إلى الخطاب الوطني بدل الخطاب الطائفي 00000

كما ساد الشارع العراقي والناصري بوجه خاص حالة من التفأول بهذه الخطوة مطالبا رئيس مجلس الوزراء السيد نوري المالكي بعد الترحيب والاستقبال المهيب لعقد المجلس في محافظة ذي قار ، بمنح الحكومة المحلية صلاحيات اوسع واكبر سعيا لرفع المستوى التنموي ليتناسب والنهضة العمرانية التي يشهدها البلد ، وتكون الحكومة المركزية رقيبا متمسكا بقوة بمستقبلة الذي هو مادته الاساسية ويكون محفزا لمحافظات العراق الغافية على الثروات للتنمية والتقدم وتفعيل دورها الحقيقي بمحاربة الفساد والبيروقراطية وهنا يتكون لدينا سؤال واحد يا ترى ماهي هذه الصلاحيات الواسعة ومتى نبدأ وما هو الطموح الجماهيريازاء تلك الصلاحيات الممنوحة 00؟ الاسيما وان تلك الحكومات المحلية تنقصها الخبرة في التخطيط والقيادة ، كما انها ترفض وتشمئز من النقد وابداء الرأي والمشورة بل وتحاربها في بعض الاحيان ، ناهيك عن قلة المطالعة لصحفنا ومجلاتنا المحلية التي لا تخلوا يوما من شكاوي المواطنين اضافةً الى التحقيقات والمقالات المهمة ووصايا وبحوث وتقارير غايتها نقل صورة مشرقة من تجارب العالم والاخرين ، والتي من شانها رفع مستوى التخطيط وفن القيادة ، تماشيا مع تطلعات ورغبة الجماهير الذي يمتلك وعيا ودراية تامه بكل مجريات الامور ، لذا يطالب اليوم مجلس الوزراء المنعقد في ذي قار منح توسيع الصلاحيات لحكومتنا المحلية أسوتاً بمحافظة البصرة والنجف ليتسنى لها اكمال مشوار البناء والاعمار ، بيد ان نسبة الاعمار في محافظة النجف الاشرف بلغت 47% ونسبة الاعمار والبناء في البصرة بلغت 21% اما باقي النسب تتوزع على المحافظات الاخرى علما ان مدينتنا تعيش استقرار امني منذ عام 2006 وما ينقصها سوى منح الصلاحيات والمطالعة لصحفنا ومجلاتنا المحلية ، لا نها اثبتت وبجدارة الرقيب الصادق لما تمتلكه من مهنية عالية ودقة وحيادية في نقل الحدث ، وخبرة في فن المقال ، ودراية كاملة ووافية وموضوعية في كتابة التحقيق ، سعينا للارتقاء بالمستوى المأمول والذي يرضي طموح المواطن وطموحنا وصولا الى مصاف مدن الجوار ، كما ادعو رئيس مجلس الوزراء والوزراء المحترمون الى متابعة صحفنا المحلية ، واختيار افضل صحيفة من كل محافظة لتكون خير دليل ومتابع لاطلاعكم عن اخبار المحافظات من على مكاتبكم  وعن كثب ، سلباً كان ام ايجاباً مقبولا كان ام مرفوضا بعيدا عن كل المزايدات والحجج التي مللناها ، ودعوتنا ماهي الا لتعزيز وتفعيل دور السلطة الرابعة السلطة الرقابية الشرعية دستوريا فاقبلوا دعوتنا  من اجل بناء العراق 0000                                                    

          علي غالي السيد

Aligale_alseed@yahoo.com

 

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق