]]>
خواطر :
مولاي ، لا مولى سواك في الأعلى ... إني ببابك منتظر نسمات رحمة...تُنجيني من أوحال الدنيا وحسن الرحيل ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أسس النقد البناء .. كن ايجابيا

بواسطة: Ashraf Amer  |  بتاريخ: 2012-07-31 ، الوقت: 19:10:46
  • تقييم المقالة:

لا تكن ناقدا فحسب ، ولكن كن ايجابيا تفيد وتستفيد من نقدك ، ولذلك أقدم لكم هذا المقال من دافع حبى للنقد وخوفى من أن نسير فى طريق مظلم بسبب النقد العقيم من أشخاص نضحك من أقوالها حين نشعر بكثرة الهموم .

أقدم لكم أسس النقد البناء لنشارك فى نهضة وطننا بوعى خير من أن نشارك فى هدم الوطن على غفلة وجهل .
1) البينية :

نعنى بهذة الكلمة أن يكون النقد بينك وبين من تنقدة ليس أمام

الناس انطلاقا من مبدأ " النصيحة فى الملأ فضيحة " أو بمعنى اخر كما قال رسول الله :" مَنْ وعظ أخاه سرّاً فقد زانه ومَنْ وعظه علانية فقد شانه "

2)الانصاف :

النقد هو حالة تقويم ، حالة وزن بالقسطاس المستقيم ،وكلما كنت دقيقا فى نقدك بلا جور ولا انحياز كلما كنت أقرب للتقوى انطلاقا من مبدأ " من بالغ فى الخصومة اثم "

3)كيف تبدأ تجربتك النقديه

 :

هذا الأسلوب هو أفضل أساليب النقد حيث حينما تبدأ بالايجاب فتشيد بة ثم تتدرج للسلب فسوف تلقى رضا لا تعصب ودفاع ممن تنصحة ، هذة الوسيلة هى المفتاح   الذى يجعل الأذن مفتوحة على مصراعيها لما تقول .   فلقد مرّ          عيسى (عليه السلام) وحواريّوه على جثّة كلب متفسّخة ، فقال الحواريون :
ـ ما أنتن جيفة هذا الكلب !
وقال عيسى (عليه السلام) : انظروا إلى أسنانه .. ما أشدّ بياضها !
لقد كان الحواريون محقّين في نقدهم للجثّة المتفسخة التي تنبعث منها روائح كريهة ، لكنّهم ركّزوا على السلبي (الطاغي) على الجثّة . أمّا المسيح (عليه السلام) فكان ناقداً لا تفوته اللفتة الإيجابية الصغيرة حتى وإن كانت (ضائعة) وسط هذا السلب من النتانة .  

4)الدفاع عن النفس :

لا تنطق الحكم على من تنقدة قبل اتاحة الفرصة له كى يدافع عن نفسة ، ولتكن الفرصة كافية ، واستمع لة باذن عادلة لا باذن تجمع سقطات لسانة لتستكمل نقدها. كن قاضى فى محكمة النقد الدولية .

5) المحاسبة على الظواهر :

ظن بمن تنقدة ولا تتهمة بمظاهر الأمور ، فلعلة يخفى ما يكفى لدفع نقدك عنة ، فانك لا ترى عقلة ولا قلية ولكنك فقط ترى ملامحة .

6)الاستفادة من تجربة النقد :

النقد تجربة خلقية تفيد الناقد والمنقود على حد سواء ، فانها تحمل حصيلة الأعمال الايجابية والسلبية ، وكلما تستفيد منها اجعل ما استفدتة عنوان لك فى تجربتك القادمة انطلاقا من مبدأ " اذا كوتك النار فلا تكوى بها غيرك " .
7) لتكن رسالتك النقدية واضحة :

فى هذا المجال لا وقت للمجاملة على حساب الخطأ ، واعمل بقول الله تعالى : " والله لا يستحى من الحق " قل الحق ولو على نفسك ، ويقول أحد الأدباء عن قول الحق : "ان أنت قلتها مت ، وان سكت مت ، اذن قلها ومت "

8)لا تكل بمكيالين :

لا تنقد بكلمات تصح لغيرك ولا تصح لنفسك ، فلا تنقد بما فيك حتى لا تسمع مالا يرضيك .كن عادلا ومنصفا بنقدك .

وختاما :

لا تنقد من تنقدة الا بنفسة ، فلا تسعى لنقد ابائة أو استعمال أساليب أقاريبة وأخدانة . واجعل النقد يتدرج من الايجاب حتى يصل الى السلب ، فالنصيحة كالجبل فلا تلقوها مرة واحدة ، وراع موقع ومكانة من تنقدة واستخدم الأسلوب المناسب له ، ولا تلجأ لألفاظ لا تحب سماعها ، واعلم أن النقد هدية وتعلم كيف تقدمها .
 

شارك فى نهضة وطنك بأسلوب نقد بناء .

                        كتب بقلم :

                            أشرف عامر الرياشى
 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • عاشق الحريه | 2012-08-02
    والله كلام زى الفل ....................... 
  • ناديه المرزوقي | 2012-08-01
    بارك الله الفكر و المفكر

    مقال يوزن بالذهب ،، و يستدرج مدخرا و مدرسة لنا حين تطرق لنقد أو معرفة ماهية ناقد و أهدافه

    لا فض فوك و لا كلت يمناك سيدي ، لك وافر الاحترام و التقدير

    هنا
    ناديا المرزوقي
  • طيف امرأه | 2012-08-01
    بارك الله بكم اخي الراقي أشرف
    لقد اوجزت واقنعت وافدت
    بحق تلك الطرق لو اتبعها الناقدون لكان البحث والكتابة والتقارير  في حياتنا عديده وواضحه غير خاطئة
    ولكانت تلك الكتب التي يسوق لها في خير ولها اثر في النفس 
    لان الواقع عليه النقد( اي المنقود ) قد استفاد باسلوب عصري وادبي وثري وايجابي  وليس باسلوب الرفض السلبي
    اتمنى ان يقرا هذا المقال كل ناقد كي يستوعب الفكره فقد اضفت لمقالك جمالا بإيرادكم القصة ..كي يُكمل روعته
    بورك بكم وجزاكم عنا كل الخير
    طيف بخالص التقدير

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق