]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هات بتعبك عليّ ...

بواسطة: سلسبيل زعموش  |  بتاريخ: 2012-07-31 ، الوقت: 13:18:03
  • تقييم المقالة:

 

هات بتعبك عليّ يـا رفيقة وأغفي
أُتركي أشيائك المزعجة فوقي ولا تبالي!
تعالي هنا صدري لرأسك الوساده
ذراعيّ يـا يسرايالغطاء..

سأحكي لكِ قصة أُنثى شابت رموشها من شدة الحزن والبكاء
رغم أنَّهـا لم تتعدى العشرين من ربيعها !
وفي يوم من الأيـام , ألتقت بجزء منهـا كانت تبحث عنه كثيرا
ألتقت بأُختهـا الصغرى التي أفتقدتهـا عشرون عامـاً !
إبتداء لقائهما بسلام وأبتسـامة ؛ ومن ثم أثبتت لهما الأيام حين مرورها
أنهمـا أُختيَن من روح واحده / وقلب واحد ♥ ..

 
لم يشتركا في الأم والأب ,
لكنهما أشتركا في الروح نفسها !
تلك الأُنثى أصبحت لا تصلي إلا وقد ختمت صلاتهـا بدعوة صادقة لأختهاَ !
تلكَ الأنثى تبكي ألما لمجرد وجع أُختها  

تلك الأُنثى يـا أُخية هي أنـا


فقط كفي .. كفي البكاء
أوجعت ضلع القلب يـا أملي
نـامي بعيني
نـامي بقلبي
نـامي بروحي
نـامي بي و أرتَـاحي    

 

نـامي يا رفيقتي سعيـدة وأَصبحي يـا صديقتي متفائلة
أنـا فيك وأنت مني ♥

 


 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق