]]>
خواطر :
مولاي ، لا مولى سواك في الأعلى ... إني ببابك منتظر نسمات رحمة...تُنجيني من أوحال الدنيا وحسن الرحيل ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

إنبعاث

بواسطة: Amine Dahmas  |  بتاريخ: 2012-07-30 ، الوقت: 21:41:13
  • تقييم المقالة:

( إلاهي ) أنا في سدرة المنتهى أرى

                       يديك على وجهي تفجر أنهرا

وتــــــــــــرسمني طيــــــــــــــرا يســـــــافر مثقــــلا

                       بكل صنوف العشق يقطع أبحرا

و تبعثــــــــــــــــني للناس نورا من السهى

                 و ما الناس إلا من ضيائك قد ترى

( إلاهي ) و ما عندي خطايا من الدنى

                      لتأكلنـــــــــــــــــي نـــــــــــــــــــار و أمكث مقبرا

علـــــــــــــــــى قدر لاقيتهــــــــــــــا فعــــــــــــــــــــــــــــــــشقتها

                      و بات يراعي في الظلام ليشعرا

و في الحب لي زهر تسامى عن الثرى

                      و رام رياضا في الفضاء فأزهرا

( إلاهي ) أتيت اليوم في كفن و ما

                       ما حملت معي إلا أناي لتغفرا

لتبـــــــــــــــــعثني طفــــــــــــــلا يغني قصــائدا

                      من الكون تروي ما تراه لتمطرا

            * قصر البوخاري: ديسمبر 1995 * 

« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق