]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

اللهجة الجزائرية.

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2012-07-29 ، الوقت: 15:52:25
  • تقييم المقالة:

كثيرًا مانسمع أصوات تقول أنَّ الصعوبة في التواصل مع الجزائريين يعود للهجة، وإلى صعوبة لغة الكلام

والخطاب ، لكن هل هذا صحيح،؟

ولماذا تفهم اللهجة الخليجية  وغيرها من اللهجات؟ إننا لا أرى في اللهجة الجزائرية وعلى إختلافها أيَّة

صعوبة ولكن الصعوبة في عدم الرغبة في فهما وإستسهال معانيها ، أي أنَّ المتلقي لا يهتم لها ولا يبحث على

فهم معانيها، فلو تقصدها بالفهم لفهمها بسهولة لأنه من أصل اللغة العربية . بالطبع.

لاحظ كلمة أَحَوْجِي والتي تعني يَاويحي أو ياويلي..هل هذا ليس واضحاً.

كلمة جِيْ تعني تيجي .وأنا ـرى أنَّ الغموض يعود إلى أننا نبتدأ بالسكون ...بالفعل إننا نبتدأ في الكثير من الكلمات

بالسكون.ولعلَّ السكون يثقل الكلمة ويصعب مخرجها وخصوصًا إذا علمنا أنَّ الإبتداء بالسكون في اللغة

العربية غير ممكنًا.تجنبًا للثقل.

لكن لا نريد التعقيد أظنُّ أنَّ اللهجة الجزائرية ليست صعبة لو تفاهمت البلاد الأخرى على حسن النية والرغبة

في الإطلاع على مكنون اللهجات الأخرى.وسوقنا لهم أفلامهم كما فعلوا لإقتربت منهم اللهجة أكثر.

إنَّ اللهجة الجزائرية مفهومة على الليبية وهي قريبة من التونسية بل أوضح منها فكيف لا تسوق؟

أظنُّ الحلقة المفرغة هي عدم الرغبة في اللهجة الجزائرية لا هي صعبة.

لكن إذا ما لم تفهم كلمة فلا تسأل عليها لأنَّك أخذت على عاتقك ظلم قطرًا كاملاً.

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق