]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

فكري سكران.

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2012-07-28 ، الوقت: 21:56:48
  • تقييم المقالة:

لا أري أأنا صادقة مع نفسي أم أنا أهذي

هل أنا فعلاً سكرانة أم مجرد أتخيَّلْ

أنا فقدت وعيي أم هو مجرد رسمٌ لوهمي

لحدِّ الساعة لا أدري

غاب كلَّ رمزٍ لحالي توقفت أسترجع

فلا من ذكرني أوحاولني بِرَدْ

كانت لي أماني وسرت معها

سرت معها في تهاني أتبع الركب

وعلني أحقق ما فات من أماني

لكن هيهات فما كنت أحلمه

حلَّ وفات

ولم يعد في الإمكان توقيف ما كان

أماني وأحلام

أتخيل أن أحققها لكن لا ضوء بان

وتحقق أني سكران

فلا أمنية تحققت ولا من وعد بكسر حاجز الأوهام لا ح أو بان.

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق