]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

البحار

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-07-28 ، الوقت: 09:06:29
  • تقييم المقالة:

رحت معه الى الشمس وكنا نتحاكى بالهمس كان الماء الذي يرويني كان الهواء الذي يحييني كان الضياء الذي ينيرني وكان يسكن افكاري كان قلمي ودواتي كان قرطاسي  ورحلنا معا الى  الاعالي وزرنا الفضاء وبلاد الارض من الشرق الى الغرب اليوم صار  بحار  اليوم انا  صالة انتظار ساعة اراه بحر وساعات اسمعه بحار كان ساكن في خيالي يحرك ابداعي وكان مصدر الهامي كان فارس احلامي والآن هو سارق  أيامي وافكاري هو البحر العميق هو البحار المسافر الكاره للاستقرار العاشق لامواج البحار الصامت عن الكلام وقبطان السفينة وكل ركابها ومياه البحر الزرقاء. هو وباختصار مجموعة انسان  ومكونات حياة. وهواية صارت  هاجس انتصار هو البحر  هو البحار

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق