]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

انسان من النسيان

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-07-28 ، الوقت: 08:45:19
  • تقييم المقالة:
كان ملاكا ويفرد جناحيه ويطير    كان انسانا" ويثبت رجليه ويمشي   هو في الماء والهواء على السواء   لا يفرق بين السير وبين التحليق   يحجب الشمس وقت الهجير   ويلملم الغيوم ساعة الصقيع   يشعل النار في المدفأة في كانون   ويبرد الأجواء في الأمكنة في آب   هو قلم ينزف حب وشوق وحنين   هو ورق يحمل كلمات من صديد   انه فصول أربعة في زمن واحد   انه أصول الكتابة في وقت بائد   انه جنون الفكر ساعة الفراق    يا لسخرية قصيدته الهزلية   فيها البكاء من شدة القهقهات   والصراخ من قوة العذابات   هو بحرف واحد نون .....   محبرة ملآنة بالدموع.   وريشة من عصفور مذبوح..   وعلى ورق البردي ..   ومن وراء التاريخ ...   يبدأ الهزيان والضيعان   كان انسان ومن العدم جاء   وصار انسان ومن النسيان....   انه جرح في جبين الوجود   انه انسان حر بلا سلاسل ولا قيود   انه كان فعل ماض ناقص...   أو بالاحرى لم يكن بالجزم .....   هو العدم هو النسيان    هو رجل ومن الخيال...

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق