]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ولا تؤتوا السفهاء .........

بواسطة: رافد البهادلي  |  بتاريخ: 2012-07-27 ، الوقت: 18:51:43
  • تقييم المقالة:
بسم الله الرحمن الرحيم ((ولا تؤتوا السفهاءاموالكم)) صدق الله العلي العظيم

بالرغم من ان الاية الكريمة قد وردت في سورة النساء الا أنها لا تختص بالنساء دون الرجال.. فالسفه في الآية معنى يجمع سوء التصرف في المال وعدم القدرة على حفظه، سواء أكان ذلك في الرجال أو النساء، فإذا كانت المرأة لا تحسن التصرف في المال، ولا تقدر على حفظه دخلت في الآية، أما أن يراد بالآية النساء بإطلاق فغير مُسلَّم، ولم يثبت عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم ما يدل على أن المراد بالآية النساء. والصواب من القول في تأويل ذلك هو أن الله جل ثناؤه عمَّ بقوله: ولا تؤتوا السفهاء أموالكم فلم يخصص سفيهاً دون سفيه. فغير جائز لأحد أن يؤتي سفيهاً ماله، صبياً صغيراً كان أو رجلاً كبيراً كان أو أنثى..

اذاً فالسفيه هو الذي لايحسن التصرف في امواله والسبب هو انه خفيف العقل وقليل الادراك ولايعرف الصواب في تصرفاته..

 والقرآن الكريم حينما نهى المؤمنين عن أعطاء الاموال الى السفيه هو للحفاظ على تلك الاموال من الضياع والتلف ولكي لاتصرف في موضع يخالف الشريعة..

والسفه في نظر القانون//هو تبذير المال على خلاف مقتضى العقل والحكمة، حتى ولو كان ذلك الانفاق في سبيل الخير.. اذاً نستخلص مما تقدم انه لايجوز اعطاء السفيه حق التصرف في امواله لانها وبالنتيجة الطبيعية سوف تؤول الى الضياع

ومن باب اولى ((لايصح اعطاء السفيه الاموال وغير الاموال)) مثل اتخاذ القرارات والتصريح نيابة عن المجموع وبصورة أشمل لايمكن ان نعطيه( القيادة) لان مصريرنا سيكون الدمار والخراب..

وهذا ماحصل فعلاً حينما ولى من ولى أمره الى ((مقتدى الصدر)) ذلك الانسان المتخبط الاحمق الالعوبة بيد اسياده من الفرس وغيرهم فمنذ ان نصب نفسه زعيماً للتيار الصدري وهو لايعرف ماذا يقول وماذا يفعل ويناقض نفسه بين ثانية واخرى وبين قرار وآخر فتارة وجدناه مقاوم وتارة أخرى مهادن وتارة معارض وتارة مؤيد وتارة يرفض الاحتلال ويدعوا الى خروجه واخرى يكتفي برفع الحصانة عنهم.. وبين هذا وذاك الدمار والخراب وغلغلة الارهاب والتسلط الايراني في كل مفاصل الدولة العراقية( ان صح وجود دولة) ونتج عن تخبطه هيمنة والحكومات المجرمة كحكومة المالكي او ماسماه مقتدى ب( الدكتاتور الجديد) اطلق عليه اسم الدكتاتور او القائد الضرورة وجاء بمسرحية بل بمهزلة سحب الثقة والاستجواب ومن ثم سحب نفسه هو من المشروع ولم يسحب الثقة من المالكي..

ارواح زهقت واموال نهبت وقلوب احرقت واطفال يتمت.. هنا الفاعل مبني للمجهول..أما اذا بنيناه للمعلوم نقول ان كل ماجرى ويجري على العراق وشعبه هو بسبب هذا السفيه الاحمق وتخبطاته التي لاتعد ولاتحصى.. وحقيقة ولوكان لي الحق بان اقول :- لقلت (( ياعراقيين لاتؤتوا مقتدى السفيه ...........؟


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق