]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

دموع قلبي

بواسطة: Selsabil Eldjena  |  بتاريخ: 2012-07-26 ، الوقت: 18:27:11
  • تقييم المقالة:


بكى قلبي ...بدموع الشوق...يستنجد ذكراك...بالتخلي...عن عقلي...فقد أهلكني حبك... وأعياني...فكم توسلت روحي أن تنساك...وعيني أن ترى سواك...فقد تعب مني الصبر...ويا خوفي ما أنساك ...كم لكلامي لك...نصبته شهدا...ليروي...ظمأ روحي المشتاقة ...تود معانقتك عناق الروح للجسد...و النبض للقلب...والنور للعين...بكى قلبي على قصر أحلامي...سرعان ما انهار...وعلى قاموس المعاني ...في حياتي...لم يكن لحبنا ورود...بكى قلبي...وسال دمع حبي...يود الشرود...وليس له ...مستقر...إلا في قلبي...الخلود...أين يعود...فقد أردتك من لا شيئ ...يا حب حياتي...لتصبح كل شيئ...ثم قررت...الرحيل...عن آمالي...و أحلامي...ولهذيان أيامي معك...أضحكتني...و أبكتني...أصحتني...و أغفتني...أعاشتني ...و أماتتني...ولم ألق إلا دموعي ...أستغيث بها...أنت أيها القريب البعيد....يامن أحضر موسم المطر قبل ميعاده...ثم إلى الجفاف استعجل...القدوم...أحتاجك ...و قلبي ...يعتصر حزنا...أحتاجك...و جسدي...يرتجف خوفا...من الغد...إذا أقبل...و اليوم...لم يهضم ...ستبقى في قلبي... البذرة التي لن تكبر...وستبقى ابتسامتي ...التي لن تقهر...و صمتي الذي لن يتكلم...وقلبي الذي لن ينبض...ليتني أستطيع أن أقتل الحب...و أن أنحت الصخر...بلا وجودية...للهوى...و أن أروي الزهر...بدموع أوجاعي...و أن أعيد السلام...لحياتي...يروق عيشي...فأنا في بداية طريقك...أدرت عنك وجهي...و إلى العذاب استسلمت...من أجل الإبعاد.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق