]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

التخطيط للحياة

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2012-07-26 ، الوقت: 16:51:30
  • تقييم المقالة:

لا يمكن للإنسان أن يعيش على همجٍ أو بغير برنامجًا في حياته اليومية ، بل الأسرة في البيت تخطط ورب الأسرة

كذالك وكذا الأم ، لأنَّ الإنسن إذا كان يجمع قتات يومه من دخلٍ شهري محدود ثم يقوم فلا يحدد ميزانية

خاصة للبيت فيسرف ويبذر فكيف يكمل أيامه؟

كذلك التلميذ في المدرسة إذا لم يراجع المبرمج كيف له بالتفوق على أصحابه أو الخروج بمجموع مرضي؟

إذن التخطيط هو إرضاء حاجاتنا اليومية وفق ميزا نياتنا المحدودة .

إنَّ التخطيط والبرمجة من شيَّم الشعوب المتحظرة والتي تسعى للتغيير والتفوق.

وإنَّ التخطيط يكب الإنسان التوسع ويترك له المجال الأوسع للتقلب في مختلف متطلبات الحياة.

التخطيط هو ميزة المتحضرين والذين يسعون لحياة أفضل.

للنجاح في الحياة وللفوز بالمراتب المشرفة وتحقيق كيان إنساني سوي التخطيط هو أفضل وَفي.


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق