]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لا تفعل ما تندم عليه؟

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2012-07-25 ، الوقت: 17:36:54
  • تقييم المقالة:

إنَّ الأيام متغيرة وسائرة بنا في كلَّ إتجاه ونحن فيها مسيرين و مخيرين ، وهي مجموعة من الصدف أحيانًا خيرًا

وأحيانًا تكون شرًا، وهي عراقيل ومتاعب ترغمنا أحيانا كثيرة على التمعن والوقوف كي لا يزداد البلاء.

وإذا ماكنت ضعيفًا هشًا فيؤثر ذلك على وقوفك باقي ويعمُّ بك البلاء وتصبح هشُّ البناء.

كما قد تتعرقل سيرتك وتصبح غير واضح السير، وهنا تكون ملزم بالإقتراب من الحلول لتتمَّ السير على الأقدام.

عليك التعقل والتحلي بالعقلانية في حلَّ مابعد عن المعقول ، وإن كنت تحت الضغوط فلا تحاول لمس الملغم

لأنّضه سينفجر تحت يديك.

عزيزي عليك وضع نصب عيونك ما قد يجرُّ عليك هذا الإبتلاء من بلاء ، وعليك التفكير في الإستقرار

أن تكون صاحب مسؤولية وأن تتحلى بها وإعلم أنَّ التهور ماهو إلاَّ بلَّة للطين.

فلا تتوقف حجر عثر أمام سيران الماء ، ولا تسد المنا فذ التي ترفع عن حياتك الحصر .

هذا كله قد تتفادى به الندم والذي قد ينجرُّ عن التسرُعْ.

فسَيرنا ملأ نارٌ وتبن ومتى ثار الحريق أخذ كلَّ شيئ في الطريق، فلا تتعجل والدنيا أيام كلَّ شيئ فيها للزوال.

 

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق