]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عرس مدينة الشلف

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2012-07-24 ، الوقت: 10:54:36
  • تقييم المقالة:

عرس مدينة الشلف له ميزاته وهو في حّدِّ ذاته تقليد ، كما له ميزات نستعرضها فيما يلي :

نبدأ بتعارف الشباب ، بعد هذا التعارف تقصد عجوز أو أمَّ العريس إلى بيت العروس فتخطبها وتباركها .

ومن ثمَّ تحدد الفاتحة واليوم  الذي تقام فيه ، يأتي اليوم فتأتي عائلة العريس لزيارة أهل العروس وتقام في

بيت العروس وليمة ومن الماكولا ت الشائعة الكسكس ويزين بمختلف الأطعمة الزبيب والدهان واللحم وجميع

الخضراوات، وتتقدم عجوز لإلباس الخاتم للمرأة ، أو يتقدم العريس ليضع الخاتم للفتاة.

ويحتفل الجميع .في الليل تضع العروس الحن في يديها ورجليها وهنا العريس يضعها في أصبعه وكل مايشاء.

وتحت الزغاريد والإحتفال للجميع يشربنا معها الشاي والحلويات.

بعد الفاتحة وهي المرحلة والتي يزداد التعارف فيها بين العرسان ، يحدد يوم العرس والذي يكون في ثلاثة أيام

متتالية اليوم الأوَّل هو يوم تحضر فيه صديقات العروس إلى بيت العروس ويقدمنا لها هدية العرس تبركا لها وتيمنًا.

وفي نفس اليوم تتصدر العروس أي تستعرض ملابسها أمام الحاضرين .وتون في العادة خمسة أنواع مختلفة

من الثياب الثمينة وعادة ما تكون تحمل التقليد للمنطقة وللبلاد عامة.

اليوم الثاني يحضر أهل العريس لأخذ العروس إلى بيت زوجها ، وتأتي السيارات متتابعة وتزين السيارة

الخاصة بالعروس ، تخرج المرأة تحت ذراع واليها ، وهي تسير وألى جانبها عجوز كبيرة ، تلبس الثوب

الأبيض أو البرنوس.

اليوم الثالث وهو اليوم الذي تكون فيه العروس في بيت زوجها ، وقد إنظمت إلى بيتها الجديد ، في هذا اليوم

تعرض العروس ملابسها في بيت زوجهل سبعة ثيابر متنوعة وثمينة . تتباهى بما أحضره له زوجها من هدايا

وأحذية جميلة راقية ، وقد يتصدر معها زوجها بطاقمه الأسود الجديد.

وبعد إنتهار الإظهار للملابس تقوم أحد كبيرات السن وتحزم العروس ، في وسط البطن ، وتحمل المرأة صحنًا فيه

الحلوة والبندق وترمي على الحاضرين للفألِ الحسن.

ومع المساء تجتمع العروس إلى شيخها وتناوله البيض وتوكله بيديها للفأل الحسن.

بعد أيام تعود النسوة واللواتي جئن مع العروس في يوم الزفاف، وفي العادة تكن إثنين كبيرات السن، وإن كانت

قلت هذه العادة ، وأصبحت تذهب مع زوجها.

تعود هذه النسوة وهن محملات بنفقة من ثياب ومأكلات ، وهدايا لهن ولأمّْ العروس، توزع هذه المأكلات

على الأقربين من جيران وأقاارب.

وتهنئ أم العروس ويبارك والدها ، مع التمني لها بدوام السعادة.

هذا هو العرس الشلفي التقليدي نتمى زواج مبروك لكافة عرسان هذه الصائفة والدوام لمن دخله من قبل

 

 

 

 

 

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق