]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قصة لا تنسى

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2012-07-22 ، الوقت: 16:00:20
  • تقييم المقالة:

هذه القصة رُويت لي وأنا بمدينة الوادي بالجنوب الجزائري ، في الحقيقة كنت قد سمعت عليها الكثير

وسمعت من الأقاويل ما كدت لا أصدقه لكن عندما سمعتها بصوت أحد الروات الأكفاَّء وأحد المشايخ عرفت

أن فيها نصيب من الخيال ، هي حكاية شاب وشابة أحبا بعضهما وتزوجا .

كان الشاب فقيًا وكانت هي كذلك فقرر هذا الشاب الرحيل وهذا بعد زواجه للبحث عن العمل .

سافر الشاب وترك زوجته ووعدها بالعودة بالمال الوفير.

عاشت الزوجة في بيت والديها تنتظر بين الفينة والأخرى عودة زوجها ، ومرت الليالي والأوقات وماعاد الشاب

وسقطت الزوجة طريحة الفراش ، وهي لا تزال على أمل عودة زوجها .

إلى أن كان وإشتد المرض عليها .

وذهب بها أهلها للطبيب فما شفت .

عاد الشاب ذات ليلة مضلمة ولكن ما إن وصل إلى بيت أهله فقيل له أن زوجته هذه الليلة تدفن .

وهكذا صادفت وفاة المرأة عودة زوجها ، فدفنت في مكان قليب من بيتها ، وكانت كل ليلة تأتي إليه وتغني له

أغنية لا تزال تكرر من طرف أفراد المدينة.


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق