]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الإعاقة

بواسطة: إزدهار  |  بتاريخ: 2012-07-22 ، الوقت: 15:40:41
  • تقييم المقالة:

الإعاقات على كثرتها وتنوعها فإذا قمنا إحصاء المصابين نجد أننا لم نسلم من أحد هذه الإعاقات وأدناها الحساسية

والإفراط فيها ، هذا عن المجموع ، أماَّ إذا تكلمنا عن الإعاقات والتي نراها في مجموع البشر كل يوم وهي على

تفاوت درجاتها هناك من لا يمكن إعتبارها كاملة وهناك الجزئية . لكن إذا تكلمنا على قدرة الإنسان وكيفية تعامله

مع هذه الإعاقة فنجد هناك من إستطاع التغلب وتكييف الإعاقة لصالحه ولخدمته.

وهناك من الإعاقات من تحدى مفعولها هذا المعاق ولم تعد تشكل أزمة لديه. فنجده يبيع ويشتري ويتحرك في كل

مكان وكإنه غير معاق .

وهناك الإعاقة الذهنية وهي أصعب هذه الإعاقات إذ لا يمكن للمعاق التأقلم مع غيره. فلا يتكلم ولا يتخاطب

لأن ذلك صعب عليه.

وهنا تحدي الإعاقة يعود إلى المجهود الفردي والذي يقوم به الإنسان .

فالإنسان الناجح من يتغلب على إعاقته بفضل قيامه بمجهودات شخصية تغنيه عن ذل الحاجة للغير.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق