]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مع الصيام .....فرض الصوم...الجزء الثاني

بواسطة: محمد محمد قياسه  |  بتاريخ: 2012-07-22 ، الوقت: 13:22:12
  • تقييم المقالة:

يقول الله تبارك وتعالي ....شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدي للناس وبينات من الهدي والفرقان فمن شهد منكم الشهر فليصمه ومن كان مريضا أو علي سفر فعدة من أيام أخر يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر ولتكملوا العدة ولتكبروا الله علي ما هداكم ولعلكم تشكرون .....سورة البقرة ...

تبين الآية الكريمة فضل شهر رمضان علي الشهور فهو الشهر الذي نزل فيه القرآن ...يقول الله تعالي ...إنا أنزلناه في ليلة القدر ....ولقد نزل القرآن الي بيت العزة في السماء الدنيا في ليلة القدر ...ثم نزل علي رسول الله من السماء الدنيا مفرقا بحسب الوقائع والأحداث ...ونزل به الروح الأمين ...جبريل عليه السلام ...وتمضي الآية لتبين فضل القرآن في الهداية ....وبعد ذلك تنتقل الآية الي من يجب عليه الصيام فكل من شهد هلال رمضان ولم يكن لديه عذر يمنعه من الصوم وجب عليه الصيام ...أما من كان مريضا أو في سفر فيحق له الفطر علي أن يصوم عدد الأيام التي أفطرها بسبب المرض أو السفر بعد إنتهاء رمضان وبعد شفائه أو عودته من السفر ...وتوضح الآية أن الله تبارك وتعالي يريد التيسير علي عباده فأعطاهم رخصة الإفطار في رمضان حال المرض أوالسفر ....ثم تبين الآية أن من أفطر لعذر في رمضان فعليه أن يصوم ما أفطره بعد رمضان كي يكمل صيام الشهر الذي فرضه الله عليه ...وتختم الآية بقول ولتكبروا الله ...بمعني تذكروا الله الذي أديتم له العبادة وتكبروه تعظيما في نهايتها ولذلك في عيد الفطر وبعد إنتهاء عبادة الصوم يكبر المسلمون بهجة بأدائهم عبادة الصوم ونهايتها ....ونكمل موضوعات الصوم في مقالات قادمة إن شاء الله


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • خةهةش | 2013-07-12
     فاستبقو الخيرات إن من ألوان المسارعة في رمضان قراءة القرآنوذكر الله فالقرآن وثيق الصلة برمضان ، فيه يتعاظم ويتبارك ، ويتضاعف الأجرويتكاثر ، قال تعالى : (شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ القُرْآنُ هُدًىلِّلنَّاسِوَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الهُدَى وَالْفُرْقَانِ)

  • omaymasalem | 2012-07-23

     

    ينبغي على المسلم أن يستشعر في كل لحظة أنه عبد لله وحده ،عبد لله في رمضان وفي غيره ، عبد لله في عمله وفي بيته ، عبد لله في مسجده أو فيسوقه ، فالعبودية لا تنفك عن الإنسان ، فهو عبد لله في حياته كلها ، حتى فيما يتركويدع :"قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين ".

  • omaymasalem | 2012-07-23

     

    قال تعالى :"كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين منقبلكم لعلكم تتقون " ذكر تعالى حكمته في مشروعية الصيام فقال :"لعلكمتتقون"فإن الصيام من أكبر أسباب التقوى ؛لأن فيه امتثال أمر الله واجتنابنهيه.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق