]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عمرو مصطفي : أنت شجاع في زمن الجبن .:بقلم سلوي أحمد .

بواسطة: سلوى أحمد  |  بتاريخ: 2012-07-21 ، الوقت: 23:18:37
  • تقييم المقالة:

 

    عمرو مصطفي  عرفناه كاحد ابزر نجوم التلحين في مصر حيث التصق اسمه باشهر الاسماء في عالم الفن وتهاف  علي العمل معه اشهر مطربي عصره , وهكذا عرفنا عمرو مصطفي الي ان جاءت احداث الخامس والعشرين من يناير لنتعرف علي  جانب اخر من جوانب حياة هذا الفنان ففي الوقت الذي تسابق فيه  معظم الفنانين لركوب الموجة من اجل مزيد من الشهرة والنجوميه حتي وان كان  هذا علي حساب مصلحة الوطن فراحوا يمجدون في الثورة العظيمة ويلعنون زمن الفساد ويهينون الرموز بل وصل بهم الامر  أن نادوا باسقاط العسكر تماشيا مع الشعارات المرفوعة وخوفا علي مستقبلهم الفني كان لعمرومصطفي موقف اخر .

    فقد خرج عمرو مصطفي مدافعا عن مصر وعن رمزها وعن جيشها فرأيناه في بعض الوقفات المدافعة عن الرئيس مبارك والوقفات المساندة والداعمة للجيش المصري والقوات المسلحة المصريه رايناه عندما علا صوته محذرا من المؤامرة التي يتعرض لها الوطن .

   وبرغم من الهجوم الشرس عليه من الكثيرين وبرغم ما قد يكون قد تركه هذا الموقف من تأثير علي عمله  الا انه ظل ثابتا علي موقفه مؤمنا بقضيته في الدفاع عن مصر رموزها , استمر علي موقفه ليثبت لنا ان هناك فنانون حقيقون بمصر يستحقون التقدير والاحترام وازارد احترامنا له الليلة في لقائه مع مجدي الجلاد في احد الحوارات التليفزيونية .

فاثناء عرض مجموعة من الصور علي عمرو مصطفي للتعليق عليها كما هو متبع في البرنامج كان من بين هذه الصور صورة الرئيس مبارك التي ما ان رأها عمرو مصطفي الا وقد تهلل وجهه فرحا وهو يقول (حبيبي ) بل لم يكتف بذلك فقد ذكر انه يقوم بحفر صورة الرئيس مبارك ومعه زعماء الامه السادات وعبد الناصر علي جدار منزله الجديدة .

كما انت محترم ايها الفنان الذي يقدر رموز وطنه الذين قدموا من اجل مصر الكثير من جهدهم ووقتهم وحملوا ارواحهم علي اكفهم دفاعا عنه , كم انت محترم وكم انت شجاع  عندما جاءت كلمة الحق علي لسانك قويه بدون خوف او تردد كلمة الحق التي يعملها الكثيرون ولكن جبنا منهم او خوف لا يجرؤون علي النطق بها حتي بينهم  وبين انفسهم .

   ان الرئيس مبارك هو رمز للامه وزعيم عربي يستحق منا كل احترام وتقدير يستحق ان تعلو الاصوات بكلمة حق تنصف رجل لطالما قدم من اجل مصر وشعبها الكثير وما يزال وقد جاءت هذه الكلمات علي لسان عمرو مصطفي لثبت انه مازال هناك شجعان لا يخشون في الحق لومه لائم يقولون كلمة حق  رغم ما قد  يتعرضون له بسببها ولكنهم يرفضون ان ينطقوا الا بسواها .

   تحية الي هذا لفنان المحترم الذي اثبت ان حبه لوطنه وخوفه عليه هو همه الاول حتي وان تعارض مع مصلحته الشخصية حتي وان عرضه للمخاطر فهو لا يأبه ولا يهتم سوي بمصلحة الوطن كل  التحية لهذا الفنان الشاب االذي يقدم نموذجا لاناس احبوا وطنهم اكثر مما احبوا انفسهم وقدموا مصلحته علي مصلحتهم اناس علت اصواتهم بكلمة حق عجزت الكثير من الالسنه علي النطق بها .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق