]]>
خواطر :
ظللتنى تحت ظل السيف ترهبنى...حتى استغثتُ بأهل اللهِ والمَدَدِ... ( مقطع من انستنا يا أنيس الروح والجسدِ)...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لا تستعجل لاأيامك.

بواسطة: Selsabil Eldjena  |  بتاريخ: 2012-07-20 ، الوقت: 23:39:13
  • تقييم المقالة:

 

لو أدركت أن الأيام تعاجلك...لما استعجلت اليوم...وداهمت الغد...ولقبل اليوم...نسبت النسيان...و تظن أنه ما كان...استعجلت الأحداث...ولعمرك معها...فوات...و للأحبة منهم...ما واروا التراب...و كأن وجودهم ما كان...إلا ذكرى طيبة...في الأذهان لها سرحان...ثم تقول قد لا أنسى ما فات...أنا ابن اليوم...والغد له رب كريم...فما هذا الهذيان...إن في الأيام لحكمة...الصبر...ودعوة التأني...ولذة العيش ...بما كتب الله لحين...وللماضي... درس...و للمستقبل...طمع في الأفضل...فلا داعي للإستعجال...فمعه الندم...في سيران...إن لم يرق لك ...فللزمان...عتاب...منك...وتتناسى القدر...وله فيك الزمام...فتحبها...مرة لأنها جميلة...ثم بمنطقها المعاكس...تصدمك..فلا لظهرك تدر لها...بل واجها  ...وافتح لها ذراعيك...و تلقّاهاهبة...رمتها السماء عليك... و قد تكون

فيها سعادتك.. .

أوهلاكك...لكنها أيامك...بحلاوتها ...ومرارتها...تستعجل حياتك...فأمهلها...بصماتك...توقع ماضيك ...قدوة ...وحاضرك معايشة....طيبة...ولمستقبلك...الأمل المنتظر...فلا تستعجلها ...فلكل لحظة فيها...تاريخ ...و يا له من تاريخ...حياة ربما استعجلتها ...و أنكرت أيامها.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق