]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هوليود بنكهة خاصة - نيفين محيسن

بواسطة: Neven Muhaisen  |  بتاريخ: 2012-07-18 ، الوقت: 04:58:54
  • تقييم المقالة:

 

هوليود بنكهة خاصة - نيفين محيسن

علقوني فوق جدائل مخملية بجانب جدار يحكي قصة فوضوية..

 

 

أصرخ ..أصرخ ..أصرخ..

 

 

في قلبي مفتاح و قضية ..و مفتاح عودة و بندقية..

 

 

 

هذا أنا أنتمي لهوليود عربية .. و أمثل واقعاً مراً يحكي عن ألف قضية و قضية..

 

 

و سلسلة أفلام دموية تحاكي شهداء بالملاين..

 

 

محمد الدرة كان بطلاً في مسلسل أغتيال بحضن أب .. و كانت أخر كلماته " اطمئن يا أبي أنا بخير"

 

 

ايمان حجو .. بطلة تبلغ من العمر " الأربع شهور "  قتلوها كونها كانت كانت مجندة و تابعة لإحدى المنظمات!

 

 

هنادي تيسر جردات كانت بطلة في دراما عروس فلسطين شهدت دور فدائية لن ينساها التاريخ..

 

 

الشهيد حامد المصري الذي حير و أبكنا بتلك النظرات التي تحكي قصة جرح يتيم..

 

 

و العديد و العديد مثلوا مالم تشهد عليه العين..

 

 

لا اﻷوسكار و لا جائزة كان و لا تلك القصور و تلك الملايين ستعوضنا..

 

 

إلى متى سنبقى صامتين ؟و إلى أي حال سنصل ؟

 

 

كم سيمضى بنا الزمان و نحن نراهم يقتلون .. يشردون .. ينزفون..

 

 

ذاك يبكي أماااااه و تلك تصرخ أبي.. 

 

 

و تلك أمرأة تبكي بيتاً هدم .. و ذاك رجل آخر يصرخ طفلي تحت الركام أنقذوه..

 

 

هوليود بنكهة خاصة .. كان أبطالها أشخاص دفعوا ثمن حياة أشخاص آخرين.. 

 

 

فيا فلسطين .. لا تسألي عن عرب ماتت .. و لا عن عهود ( طارت) .. 

 

 

و لا عن صفقات فاشلة .. و لا عن قضية أصبحت هامش تم ألقائه في سلة المهملات..

 

 

يا عرب ماتت العرب.

 

_______

* نيفين محيسن

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق