]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

منظمة التجديد الطلابي معجزة أزمة الحركة الطلابية المغربية :

بواسطة: يوسف الفاسي  |  بتاريخ: 2012-07-17 ، الوقت: 18:53:03
  • تقييم المقالة:

تعتبر الحركة الطلابية المغربية هي مورد لإنتاج النخب بامتياز وطالما أن هناك حركة طلابية حاملة لهم رسالة المجتمع ومؤمنة بمبادئ وقيم اجتماعية نبيلة إلا وكان للمجتمع نخبة نزيهة، وساهمت الحركة الطلابية منذ عقود من الزمن في إنتاج رموز للإصلاح ومقاومة الفساد، كما أنها ساهمت كذلك في مقاومة مد الفساد القيمي والأخلاقي من داخل الجامعات المغربية بالإضافة إلى دعم القضايا العادلة وإلى جانب ذلك كان لمنظمة التجديد الطلابي دورا رياديا إلى جانب أطراف الحركة الطلابية منذ تأسيسها في 8 مارس 2003 كجمعية مدنية شبابية طلابية تعمل أساسا في الوسط الطلابي وقبل ذلك من خلال عملها كقطاع طلابي لحركة التوحيد والإصلاح منذ سنة 1996 من خلال الوحدة المباركة بين حركة التجديد والإصلاح ورابطة المستقبل الإسلامي التي وازتهما وحدة فصائلية طلابية ما بين فصيل فعاليات طلابية التابع للرابطة وفصيل الطلبة التجديديين التابع لحركة التجديد والإصلاح وهاته الوحدة أنتجت لنا فصيلا طلابيا وهو فصيل الوحدة والتواصل، والجدير بالذكر أنه كان يسود خطأ شائع ومازال يسود إلى الآن وهو أن منظمة التجديد الطلابي جاءت بديلا عن فصيل الوحدة والتواصل من داخل أوطم أو حتى الإتحاد الوطني لطلبة المغرب كمنظمة نقابية وحقيقة الأمر هو أن المنظمة توازي القطاع الطلابي لحركة التوحيد والإصلاح من خلال دورها أما فصيل الوحدة والتواصل فيظل لائحة نقابية انتخابية مقترحة من داخل الإتحاد الوطني لطلبة المغرب بعد الحظر القانوني والعملي أما منظمة التجديد الطلابي فهي جمعية مدنية وليست منظمة نقابية، فكانت فكرة تأسيس المنظمة هو فك الإرتهان بالموروثات السلبية لليسار من داخل الجامعة المغربية والعمل قدما نحو تميز وتجدير المشروع الرسالي من داخل الجامعة وإخراج الصوت الطلابي إلى خارج أسوار الجامعة وتجاوز أزمة الحركة الطلابية التي كانت سائرة في طريق السكتة القلبية مع انتشار العنف الفصائلي والتيارات الجذرية، وبعد مخاض طويل من طرح السؤال والعمل قدما من أجل صيانة حرمة الجامعة وحماية كرامة الطالب والعمل من أجل الدفع للعمل بإصلاح للتعليم بمبادئه الثلاث الأصالة والتحرر والديمقراطية ورغم الفترة البسيطة التي قضتها المنظمة كجمعية مدنية في العمل الطلابي إلا أنها استطاعت تحقيق ما عجزت بعض فصائل الحركة الطلابية سابقا عن تحقيقه، وذلك من خلال المبادرة الوطنية ضد العنف الفصائلي ومبادرة الزيادة والتعميم في المنحة التي على إثرها تم تنظيم وقفتين احتجاجيتين في البرلمان للمطالبة بذلك سنتي 2007و2009، والمبادرة الوطنية ضد العدوان والتطبيع التي أصبحت عنصرا أساسيا في الهيئات الوطنية التي تدافع عن قضايا الأمة وبالخصوص القضية الفلسطينية، وساهم حضورها بشكل جلي في أهم المحطات والوقفات المدعمة ولنصرة القضايا العادلة،والمذكرة المطلبية لرؤساء الفرق البرلمانية حول الجامعة سنة 2008، كما أن أول رئيس للمنظمة أضحى اليوم وزيرا للإعلام والإتصال بالحكومة الحالية فكان نموذجا حيا على الدور الذي تقوم به المنظمة في تخريج الكوادر والنخب إلى المجتمع المغربي، كما أن مطلب الزيادة في المنحة بات تحقيقه وشيكا من خلال التنصيص عليه في البرنامج الحكومي بالنسبة إلى جميع أسلاك الدراسة بالجامعة وأصبحت زيادة رسمية في قانون الميزانية للسنة الحالية، كما تعد المنظمة رائدة في الجانب الإشعاعي بامتياز من خلال النخب التي تستدعيها في أهم المحطات العلمية والثقافية والمعرفية وكذا الفنية التي تنظمها، وتمثلهاته النخب مختلف التوجهات الفكرية والإيديولوجية التي يتكون منها المجتمع المغربي إيمانا بمبدأ الرأي والرأي الآخر، وكذا نخب عربية وإسلامية ودولية من خارج الوطن، بالإضافة إلى ذلك تعتبر المنظمة هي صلة الوصل بين الطلبة المغاربة والطلبة العرب والمسلمين من خلال عضويتها في اتحادات طلابية عربية وإسلامية (الإيفسو نموذجا) والتي من خلالها تمثل المنظمة الجامعة والطلاب في المحافل العربية والإسلامية وتوصل نبضهم إليها، ولاننسى الترسانة التصورية الهائلة التي تتوفر عليها المنظمة من خلال رؤيتها للجامعة وللتعليم وللبحث العلمي ورؤيتها للثقافة والدعوة والعمل النقابي الطلابي وغيرها، وكذا عقد طلابي يعتبر أن  المشروع ملك للجماهير.

 وفي ظل الحراك الإجتماعي العربي والمغربي كان قرار المنظمة الشجاع بالإنخراط في حركة 20 فبراير وقد كان درسا لكل التنظيمات الشبابية التي تدعي الإستقلالية، فرغم الضغوط التي واجهتها المنظمة المتمثلة ضغوطات أصحاب القرار في حركة التوحيد والإصلاح والضغوط الغير مباشرة الممارسة من طرف بعض قيادات حزب العدالة والتنمية، فإنها لم تستجب لتلك الضغوطات الممارسة وأرخت بذلك لـ :"مبدأ استقلاية القرار في ظل وحدة المشروع"، وقد دفعت المنظمة في ظل هذا الحراك تضحيات جمة نذكر منها اعتقال مسؤول فرع المنظمة بتطوان الأخ بلال كركش، وتعرض مناضل المنظمة بفرع فاس الأخ معاذ فارح لتعرض همجي متطرف للبوليس السري أدت إلى كسر رجله اليسرى، ناهيك عن الممارسات الإستخباراتية التي طالها مجموعة من المناضلين بمختلف المواقع الجامعية وغيرها. 

  ولا ننسى أن نشير إلى أن منظمة التجديد الطلابي متواجدة في كل المواقع الجامعية والتي تصل إلى حد الآن إلى 19 فرع للمنظمة يشتغلون ببرنامج سنوي منتظم، كما أن النقاشات الحيوية مستمرة بين كل الأعضاء داخليا خارجيا وفي الساحات الجامعية حول مختلف القضايا، وكذا الحراك الطلابي والمستجدات الجامعية والمحلية والوطنية والدولية. 

 وأخيرا وليس آخرا فيعتبر الرئيس الحالي للمنظمة محمد البراهمي كأول رئيس للمنظمة يحصل على شهادة الدكتوراة أثناء فترته الرئاسية والتي حصل عليها مؤخرا من جامعة وجدة حول موضوع القيم .        وفي الأخير لا ننسى قضية الطالب سفيان الأزمي العضو في منظمة التجديد الطلابي الذي أثار اختفاءه رد فعل وموقفا قويين من لدن المنظمة ليرسخ بذلك مبدأ آخر ودرس جديد للمنظمات الشبيبية المغربية أن "حرمة العضو من حرمة  التنظيم لأنه هو صانع المشروع"، حيث خلقت قضيته رأيا عاما وطنيا ودوليا من لدن الإعلام العمومي والخاص والجمعيات الحقوقية الوطنية والدولية بالإضاف إلى الإحراج الذي لحقته هاته القضية لوزير العدل والحريات المغربي السيد مصطفى الرميد وللحكومة المغربية أثناء دفاعه عن الوضعية الحقوقية بالمغرب بمحفل جنيف الدولي لحقوق الإنسان. 

 ومع كل هذا تبقى منظمة التجديد الطلابي فضاءا طلابيا لطرح السؤال وإعادة طرحه من أجل غد مشرق للحركة الطلابية المغربية في إطار مبادئه المؤطرة الأربع حوار-علم تجديد - نهضة، وهل ستستطيع المنظمة تجاوز أزمة الحركة الطلابية، والمساهمة مع جميع الأطراف المكونة للحركة الطلابية في إعادة الإحياء العملي والقانوني لمنظمة الجماهير الطلابية الإتحاد الوطني لطلبة المغرب ؟                  

يوسف الفاسي

    *عضو منظمة التجديد الطلابي وفاعل حقوقي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق