]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

سياستنا من مرض الإنسان

بواسطة: Selsabil Eldjena  |  بتاريخ: 2012-07-16 ، الوقت: 20:14:50
  • تقييم المقالة:


لماذا نكثر الكلام في السياسة ...ونحن بمجرد النظر ...إلى الوضع الذي آلت إليه مجتمعاتنا ...لوجدنا أن جميع الأعراض التي ظهرت في السياسة ...أو في صورة العمران...لم تكن إلا تعبيرا واضحا...عن حالة مرضية يعانيها الإنسان ...فهو يحمل في كيانه جراثيم ...انفتح عليها في فترات متفرقة...و أنتجت مشاكل ...وضعه...كأسير أخطائه...إذ لم يكن طليعة على خدمة مصالح الشعب ..لا غير...و لموارثنا الإجتماعية ...نحن ندين له ...فيخلف وجه ...متخلفا ..كئيبا...فأين أخلاقه ...و ميوله...و أفكاره...كإنسان وطني...لا للمليارات ...يتطلع...و لا للأبهة يرمي.
و طالما ظل مجتمعنا ....عاجزا عن تصفية هذه الوارثة السلبية... التي أسقطته ...منذ أن مارس الإنسان ...سياسة التعجيز الإجتماعي...و ما دام متقاعسا...عن تجديد كيان الإنسان...طبقا لتعاليم الإسلام الحقة...فإن سعيه ...في اتباع سياسة ...تعيد اتزانه من جديد ...و تركب جديدا لتاريخه...سيكون باطلا...عديم الجدوى    


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق