]]>
خواطر :
شُوهد كلب (أكرمكم الله)، في فصل البرد يلهثُ... تعجبت منه البهائمُ، كيف يكون الحال في فصل الحرُ...أجاب الكلب، لذلك الحال أنا من الآن أتهيأ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رسالة شركر وتقدير للسيد الرئيس محمد مرسي علي جهودة وأهتمامة بالأفراج عن الصحفية شيماء عادل

بواسطة: طارق عقل  |  بتاريخ: 2012-07-16 ، الوقت: 09:03:59
  • تقييم المقالة:

رسالة شكر وتقدير للدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية

شكر وتقدير

جاء في بيان السفارة السودانية بالقاهرة الأتي :-

أكد بيان صادر عن السفارة السودانية بالقاهرة الليلة أن الرئيس السوداني عمر حسن البشير وجه الجهات المختصة بإطلاق سراح الصحفية المصرية شيماء عادل وتمكينها من العودة الي بلادها استجابة لطلب الرئيس محمد مرسي وذلك خلال اللقاء الذي جمع بين الرئيسين اليوم على هامش القمة الأفريقية المنعقدة بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا .

وأفاد البيان بأن الرئيس محمد مرسي استمع لشرح من الرئيس البشير حول ملابسات احتجازا لصحفية من قبل السلطات السودانية .. وقد قامت الجهات المعنية بإطلاق سراحها بالفعل

وأكدت سفارة السودان بالقاهرة مجددا حرص القيادة السودانية على العلاقات المتميزة بين البلدين الشقيقين , الأمر الذي أدى الى هذه الاستجابة الفورية من الرئيس البشير لطلب الرئيس المصري حيث تم البدء فى إجراءات إطلاق سراحها في اقل من ساعة من قمة الرئيسين والتي جاءت تأكيدا علي دعم السودان لثورة 25 يناير المجيدة .

من جهة أخرى أفادت معلومات ان شيماء عادل سوف تتجه من الخرطوم الى أديس ابابا للعودة الى مصر على متن الطائرة الرئاسية بصحبه الرئيس محمد مرسى

ولذلك وأنا أتقدم بخالص الشكر الي السيد الرئيس محمد مرسي رئيس الجمهورية وأقول له :-

أشكر اهتمام السيد الرئيس بموضوع احتجاز الصحفية شيماء عادل بالسودان مما أدي الي الأفراح الفوري عنها وأنها سوف تعود معه علي طائرة الرئاسة من أديس أبابا حيث سافرة من الخرطوم الي هنا وذلك رغم مشغوليات الرئيس بالقمة الأفريقية بأديس أبابا وذلك بناء علي ما جاء في بيان السفارة السودانية بالقاهرة .

كما أشكر الرئيس عمر البشير علي توجيه تعليماته فورية وسريعة الي الجهات المختصة بالإفراج عن الصحفية شيماء عادل وإرسالها الي أديس أبابا للرجوع الي مع الرئيس محمد مرسي وذلك بناء علي استجابته الفورية لطلب الرئيس محمد مرسي في أقل من ساعة من لقائهم بالقمة الأفريقية , لسيد عمر البشير  مني أنا ومن الشعب المصري كل الحب والتقدير وهذا هو المتوقع من بلد عربية شقيقة كانت و مازالت جزء هام جداً علي مصر ولمصر .

كما أتمني اهتمام الرئيس المصري بالشاب أحمد الجيزاوي المقبوض عليه لدي السلطات السعودية وكنت أتمني منه أن يكون فقل ذلك مع صاحب السمو الملكي ملك المملكة العربية السعودية .

وأحيط علمك أن المملكة العربية السعودية ليست هي المرة الأولي التي تهيني فيها الجالية المصرية لديها وأذكرك بالأطباء الذين جلدوا وعذبوا بدون وجه حق في فترة الرئيس السابق الفاشي حسني مبارك الذي أهان مصر والمصرين بالداخل والخارج وجعل أغلب الدول العربية والعالمية تستهان بكرامة الشعب المصري والعاملين لدي هذه الدول وأذكر أيضاً بحاد دواة الجزاء ماذا حدث منها للمصرين في العهد السابق .

أرجو منك أن تستمر دائما في مساند الجاليات المصرية المقيمة والعاملة بالخارج وأن تدعمهم وأن ترفع رأس مصر والمصرين في كل مكان وأن تجعل جميع المصرين في الداخل والخارج بأن ورأيهم وأمامهم رئيس قوي وقادر علي أنصافهم في الحقوق المشروع لهم وفي حفظ وصون كرامتهم .

لكي مني كل الحب والتقدير والاحترام .

الباحث والناشط الحقوقي والاجتماعي والسياسي :- طارق أحمد عقل محمد

محمول 01118099590

بريد ألكتروني :-

TAREKAKL2011@YAHOO.COM

TAREKAKL2012@YAHOO.COM

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق