]]>
خواطر :
ماخطرتش على بالك يوم تسأل عنى ... وعنيه مجافيها النوم يا مسهرنى...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كم للطفولة أشتاق

بواسطة: Selsabil Eldjena  |  بتاريخ: 2012-07-16 ، الوقت: 08:30:13
  • تقييم المقالة:

كم وددت الطفولة... ترجع يوما...بعمر الزهور .. بايام اللهو والسرور...لأفعل ...ما قد يتعذر...فلبراءتها...لا أحد ...يجرأ أن يتكلم ...ولسلكاتي...لا أنظار ...تجذب...إلا إعجابا بلهو العفوية...تهتف...وبعيون اللامبالاة...تبصر...وليس لها بعد ذلك...ردة فعل...تعاتب عليها...إلا تبرير مقنع ...هي الطفولة...و لست فيها إلا طفلة...مع قرينها...لا تتحدث عن الماضي...و  للحاضر... و المستقبل ...العقل يحصر...ولكنها...الأيام مضت... وحكانا الزمان  ...بأحلى ايامنا... عندما نتذكرها... ونعود اليها بنظرة ...المشتاق...إلى ما لا يمكن.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق