]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كيف أدينا الثمن؟

بواسطة: oubzig ali  |  بتاريخ: 2012-07-13 ، الوقت: 01:38:18
  • تقييم المقالة:
مرت مرحلة الحماس والعمل الجدي من أجل بناء نساء ورجال الغد وبناء مستقبل البلد، ونكران الذات،لتتغير العقليات وبدأ زمن التفكير الذاتي ،والبحث عن سبل الولوج الى عوامل الكسب وعالم الأبهة ،وسلك الطرق المؤدية الى الاثراء السريع والغناء الفاحش،وركبوا مركبة الجشع وحب كسب المال بأية طريقة مطبقين القاعدة الغاية تبررالوسيلة. وهنا بدأت الوساطات ،هذه زوجة الكميسير،وأخرى زوجة السيد القاضي،المهم هي لا تحب المهنة ولكن أحبت المسكينة الحوالة والترقي السريع وتستحقها لأنها زوجة رجل له نفود وهي تستطيع كسب الرهان بالموائد السبتية والمأدبات الفاخرة لا يستطيع أستاذ من طبقة فقيرة اقامتها،وهكذا بدأـت منعرجات في أدهان المنحرفين من رجال التفتيش،وهي انحرافات ضد الشغيلة التعليمية والمصلحة العامة المتمثلة في مصلحة التلاميذ،وضرب مصلحة رجال التعليم العاملين بروح وطنية عالية ولكن رغم الممارسات الظالمة يجاهدون ويكافحون من أجل مدرسةوطنية حقيقية،فكافحو الفساد على حساب مصلحتهم الخاصة فحرموا من حقوقهم في الترقيةوولوج السلالم العليا،بينما المسؤولون االمعول عليهم سار همهم الوحيد هو الكسب السريع بواسطة المحسوبية والزبونية والرشوة وغض الطرف على الممارسات التي تضر الاباء كالسعات الاضافية ويبقى العدو رقم واحد هو الذي لا يعير القرارات الجائرة أية أهمية الا أنه يعرف عند الزيارات المفاجئة للمؤسسة فالمدير يسرع بمرافقة اللجنة لزيارة فصله لأنه من الناحية العملية يعطي الاطمئنان لصاحبنا.والفضيحة تقع عند زيارة أقسام أخرى،فكثيرا ما فر بعض العاملين من فصلهم لأنهم لم يهيؤوا لدروسهم التهييء الصحيح،وفتح بعض المفتشين المجال للفساد التربوي وذلك بغضهم الطرف عن الذين يتركون أقسامهم ويمارسون سياقة الطاكسيات وحرف أخرى يكون الأطفال والتلاميذ أكثر عرضة للضياع من هذه الممارسات ،وكل مخلص في الحقيقة في التعليم فهو يبقى ضحية من ضحايا التعليم في المملكة المغربية.أوبزيك علي.13/07/2012  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق