]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

من يصلح أجهزتنا الرديئة؟!!

بواسطة: محمد المعاني  |  بتاريخ: 2012-07-10 ، الوقت: 20:53:47
  • تقييم المقالة:


كثر في الآونة الأخيرة الحديث عن ضغط الشارع !!! والواقع يقول بأن أجهزة الضغط الحكومية أصبحت مهترئة لا تعطي قراءة جيدة وهذا ما يعرفه ممن ضغطوا وأصبح ضغطهم في العلالي؟!!! فجلهم يلجؤون لقياس ضغط في قارعة الطريق على عتبات متجر أو مطعم لأنهم تمكنوا من شراء أجهزة قياس ضغط أمريكية حديثة تعطي دقة في القراءة؟؟؟!!!! كنت مجدا في طلب تغيير فوري لكل الاجهزة الرديئة التي قد تنقل المواطن المضغوط للمقبرة جراء قراءة فاشلة ...فالحق يقال بأن هناك أجهزة مكدسة في المستودعات الحكومية لم تستخدم وهي غالية الثمن وتستطيع أن تساهم في قراءة واقعية وتحافظ على الضغط العام بمعدله الذي يجعل كل فرد فينا يؤدي رسالته الوطنية على أكمل وجه!!! اليوم أرتفع ضغطي حين عرفت بأن فرنسا سيطرت على المواني في ساحل العاج وأنها ستتحكم في مشروبنا المفضل(الكاكاو) وكذلك لأن فرنسا طبقت اليوم قرار فرض غرامات على كل من ترتدي الحجاب !!!! وايضا لفقدان عمامة الرئيس الامريكي وضياعها وسط الزنقة زنقه!!!! أجبرت على تناول علاج بديل للضغط حين عادت بي الذاكرة لعام(1977)م اذ وقف الملحق السياحي بالسفارة الاردنية وطلب مني ان ادرس الاعلام لأنه تخصص مميز وله سوق فضحكت وقلت له يكفي الزملاء سمير الحياري وعمر أبو هلاله وعلي صلاح وجميل أبو ناصر ...أما أنا سادرس التاريخ ...حينها صرخ وقال: ويحك أتريد أن تعيش مع الأموات؟!!!!!!!!! قلت له خيرا لأنهم في ذمة الله أما الأحياء فكثير منهم في ذمة الشيطان ...ودرست التاريخ وتعلمت منه الكثير وعدت لوطني الحبيب الأردن الأشم فوجدته أجمل ما في الكون لأطبع على ترابه قبلة قوامها (أحبك للابد) وتمنيت لو كل الشياطين تتحرك لعالم أخر وتتركنا في حالنا لأن محضرها شر وموت خاصة في أيامنا هذه التي يتراقص فيها التيار يسقط بصعقة كهربائية كل من جاء ليخرب ويدمر وينثر الورود في طريق كل محب عرف بأن الأردن الوطن الاحلى والأغلى .

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • محمد المعاني | 2012-07-11
    حين ترتفع وتيرة الادراك تتجلى صورة الابداع الذهني الذي يؤهلنا للتعاطي مع الكلمة بعمق وشفافية سلمت وغنمت مقدراً الذوق الرفيع الذي رصد عبر مروركم
  • طيف امرأه | 2012-07-11
    أليست تلك النمنمات المتداخلة في سطوركم هي الاحلى والاجمل
    بين الحروف أجد كثير من حبوب التسكين ولكنها ترفع وتيرة النبض كي ..نستعجل بالتغيير
    قل لي :
    أي بقعة  لا يُهان بها ديننا ونحن صامدون !! وبكل تلذذ نشرب الكوكا كولا !! ونترحم بنوع من قلة الحيلة
    على عهد باد في مقهى يحمل اسم غير معلوم لاني لم اعرف معنى الاسم لا عربيا ولا اجنبيا !!
    قل لي :
    أي استملاك لتلك الأدوية التي نعرف انها ستحول بين الوجع وبين الشفاء !!
    هل يلزمنا الكثير من الأطباء المتعلمون في ديار الغربه ولا يفقهزون باي جهة يستوطن القلب ؟؟!
    تلك بعض الشذرات تلاءم تلكم
    سلمتم سيدي الفاضل لكتاباتكم طعم آخر
    بورك بكم وجزيتم الخير
    طيف بخالص التقدير

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق