]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

هل أنت سوبر مان؟؟؟؟

بواسطة: اسلام رمضان  |  بتاريخ: 2012-07-10 ، الوقت: 19:23:08
  • تقييم المقالة:

 

هل انت او انتى سوبر مان؟؟ دائما ّ ما كنت أسال نفسى هذا السؤال ولكن ليس اعتباطا َ او لغطاَ او حتى تشبيها َ بتلك الشخصيه الاسطوريه السوبر مان ولكنى دائما َ أعتقد ان السوبر مان الحقيقى هو من يستطيع فعل أى شئ وكل شئ من قام بحذف كلمة مستحيل من قاموسه ووضع بدلا َ عنها كلمة مقبول ولكن بشروط كثيرا ّ أسال نفسى إلى أى مدى اصبحت سوبر مان بنسبة 20% هل وصلت لنسبة 30% وهكذا وتعودت دائما فى كل مواقف حياتى أن أكون سوبر مان فى الدراسة مثلا َََََََ ولتكن الثانوية العامة هى المقياس إلى أى مدى أنا فيه سوبر مان وهل سأكون بنسبة مقبوله ام لا وتمر الثانوية العامة واحصل على نسبة 93.9% وفى نظرى أكون سوبر مان بنسبة 80% والكليه ايضاَ أقصد التقديرات هل هى جيد جداَ او مقبول او امتياز وغير ذلك الكثير والكثير   الفكرة هنا ليست بالمستوى المطلوب لتحقيق الشكلية وإنما لتحقيق الكيفية فلا أعتقد جازما َ ان يكون هناك سوبرمان او سوبرومان بدون مخطط للحياة وأقصد بكلمة مخطط هنا هو وضع مخطط لكل شئ يمكن تحقيقة على معدل زمنى جيد لأمكانية التحقيق . فأنت هل تخطط لأهدافك من السهل للصعب مع الزمن الازم لتحقيق كل منهم ؟ فأنا مثلا بدأت أخطط لعمل موسوعة شاملة لجميع الأمراض التى تصيب الأنسان على وجه الأرض جميعها ولكن معدلها الزمنى كبير ويتعدى السنتين لانى احتاج الى البحث وايجاد المراجع الازمة والصحيحة والمقالات التى سوف أترجمها لأنشئ أكبر موسوعة علمية عن الأمراض فى الوطن العربى وباللغة العربيه حتى تعود لنا مكانتنا بين العالم ونتزاحم معهم فى شتى مجالات العلم. وأنتى هل وضعت مخطط لاحلامك ؟وأيضا َ من السهل للصعب مع الوقت الازم للتحقيق . وهنا أجد من يسألنى وكيف لى ان أقوم بعمل مخطط يفى بكل متطلباتى وكيف لى ان احققه؟ سؤال جيد وجميل ويحمل فى طياته الموضوع كاملاَ وأجيب هنا وأقول :: 1.  القناعة: نعم فالأعتقاد فى الأشياء اكبر محرك أساسى للنفس البشريه فأنت تعتقد خيرا فى الدراسه فتدرس وتعتقد شرا فى الحب فتبتعد عنه. ما أقصد هنا هو (المتعه والألم وأقتران حياتك بهم) فأنت إذا وجدت فى شئ أنه سيسبب لك الألم فسوف تبتعد عنه وكمثال رجل لايحب خطيبته ولكنه يرى أنه إن تركها فسوف يسبب له هذا ألماً شديداً لانه ينظر إلى مجهول بعد تركه لخطيبته ولا يعلم ماذا يخبئ له المجهول بعدها فيقوم بعمل أقتران بسيط بين الألم الذى سيعانيه إن ترك خطيبته التى لا يحبها مع المجهول الذى لا يعرفه وهنا يكون قراره أن لا يتركها لانه أقتران قصير المدى  ولو أنه قام بعمل إقتران أخر من جهة أخرى بين المتعه التى سيلاقيها من تركه لخطيبته التى لايحبها وبين المجهول وهو يعتقد فيه خيراً فسوف يتركها فى الحال لانه أقتران بعيد المدى وهنا يقتصر كلامى على فكرة الأعتقاد فى أن(القناعة التى تصبح حقيقة بالنسبة لى هى تلك التى تنتج لى أقصى وأفضل مالدى من قوة كما تتيح لى القدرة على ترجمة فضائلى إلى عمل فعلى ). 2.القرار : وهو السبيل إلى القوة فقد خُلق الأنسان ليعيش لا كى يستعد ليعيش سيدى او سيدتى لو سألك أحد كيف ستكون حياتك بعد عشر سنين ؟ماذا ستكون إجابتك على هذا السؤال؟ ستقول سوف أصبح وأصبح وأصبح الى اخره ولكن لماذا بعد عشر سنين لماذا لايكون الان ما الذى يعيقك لقد خلقت لتعيش لاكى تستعد لتعيش القرار السريع يا سيدى وياسيدتى هو نقطة التحول فى حياتك فهل فى يوم من الأيام أتخذت قرار وضغط على نفسك لتحققه ؟ هل أنت أو أنتى تقدر على ان تنقذ قرار أتخذته إذا كنت قادراً فأنت سوبرمان وأنتى سوبرومان . هل تصدق فى مقولتى (ليس الأنسان هو مخلوق الظروف بل الظروف هى من صنع بنى البشر).أنا أعتقد أن قرارتنا وليست ظروف حياتنا هى من تشكل حياتنا وتقرر مصيرنا أكثر من أى شئ أخر . 3.الأرادة :(ليس هناك ما يقاوم إرادة الأنسان التى تخاطر حتى بوجودها من أجل هدف محدد).بلى لماذا لا تستخدم ذلك المارد العملاق الذى يسكن بداخلك هذا المارد الذى لو تصورت قوته لأصبحت من أفضل أهل الأرض هل عندك الإراده التى تجعلك تقتنع وتعتقد فى شئ جديد لم تجربه من قبل وأن تقرر قراراً جديدا وتلتزم به رغم أنفك (هناك حقيقة مبدئية واحدة تتعلق بكل أعمال المبادرة والإبداع وهى إنك فى اللحظه التى تلتزم فيها إلتزاماً كلياً فإن العناية الألهية ستهب لمساندتك)(فى البدء كانت كلمة فماذا أصبحت الآن؟؟) 4.لا تنصت لمن يقول لك إنك مجنون لاتجعل أحد فى العالم يثنيك عن قرارك لاتعطى أى فرصه لأى شخص ان يحبطك فأنت تعلم ماذا تفعل وماستفوز به وما ستخسره. 5.خبرتك هى دعامتك :نعم فبدون الخبرة لن يتحقق لك شئ من ذى قبل فالخبرة هى ليست ما يحدث لك بل هى ماتفعله بما يحدث لك . 6.يجب أن تجبر نفسك فى كل مرة فشلت فيها أن تشعر شعوراً حسناً وتتفائل (فالتفائل فن تصنعه النفوس الواثقة فى فرج الله) لأن الفشل دائماً بداية طريق النجاح ولا تجعل للهـم إليك سبيلا .

أن كنت فعلت الستة شروط فما ينقصك الان هو المخطط نفسه وهنا يكون المخطط بسيط حيث يتكون من عامود به الأهداف او الأحلام وعامود أخر فيه الوقت الازم لتحقيقه والعامود الثالث يحتوى على جميع خبراتك ومفاهيمك وقناعاتك وعلمك عن الهدف الذى تريد تحقيقة والعامود الأخير يحتوى على معوقات تحقيق الهدف وكيفية الابتعاد عنها أو تفاديها .وإن أتممت مخططك كاملاً فستكون السوبرمان وستكونى السوبرومان


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق