]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

من يهن يسهل الهوان عليه....

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-07-09 ، الوقت: 19:16:58
  • تقييم المقالة:

من يهن يسهل الهوان عليه وما لجرح بميت ايلام....من سوق عكاظ الى سوق النخاسة في بلاد أبجديةالادعاء للقوة وللبطولة وللانتصار... ايها الرجل الشرقي اما سئمت أدوار البطولة وادعاء الفوة والانتصار وانت في قوقعة الهزيمة. أما حان وقت الاعتراف بالأخطاء وتغيير المقولة الشهيرة وراء كل رجل عظيم امرأة عظيمة لتصبح وراء كل امرأة منكوبة رجل يدعي الرجولة... لماذا تضطهدون النساء وأنتم بدونهم لا تحسنون الحياة. اعتقد ان المسألة استعراض عضلات ... لم تعد النساء ضعيفات ولو ان الدنيا هي رجل وامرأة والاثنان وجهان لعملة واحدة . ولكل من يطالب للمرأة بحقوقها أقول الأجدر أن تطالبوا بواجبات الرجال.... كل يوم عشرات المشاكل تواجهنا بين الأزواج وكلها عدم رجوح كفتي الميزان... صحيح انهم قوامون على النساءولكن الجنة تحت أقدام الأمهات...ومن جهتي لا أميز بينهما الا بما فرقهما الله من ناحية زاد عاطفة النساء ومن ناحية زاد عقل الرجال.ولكل منهما عقل وقلب وكلاهما موجودان ولنعادل كفتي الميزان تستقيم حياة الكثيرين ممن يقفون على أبواب المحاكم الشرعية يطالبون بأبغض الحلال.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق