]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حياتي حياتي حياتي

بواسطة: لآلئ حافظ  |  بتاريخ: 2012-07-08 ، الوقت: 23:46:47
  • تقييم المقالة:

 

                       حياة حياة حياة

 

 


تتلقاه الأنفس و تتلهف عليها و تقاتل و تحارب  

 

 

من أجلها دنيا الأهواء والملذات و يجري  

 

 

فيها الإنسان جري الوحوش لغاية متشردة  

 

 

في نفسه أه أه أه أيها الإنسان

 

   

كيف تستطعم دنياك و يطيب نومك  

 

 

و تهنأ نفسك وتقر عيناك بإذاء الآخرين وتسمع أنين

 

 

آلامهم وتشاهد عذابهم وتطرب و تتبسم وهم بكاء ليل نهار

 

 

وتحرمهم لذة ما يتمنونه وتسرق الفرحة من قلوبهم وتكسو 

 

 
أنفسهم و وجوههم الحزن و تسد طرق وأبواب

 

 

 السعادة أمامهم ؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟ 

 

 
نعم و ألف نعم ثق وثق مهما فعلت لا و لا

 

 

ولا تستطيع الوقوف أمام صخرة إيمانية   

 


مكنونة الداخل و مكسوة الخارج .........   

 


 

الله الله الله بها تحجب وتحفظ وتحمى من 

 

 
شياطين الإنس و الجن وتكسر شوكة كل 

 

 
من سولت له نفسه لمضرة من حوله

 

 

وتضعف خطته وتزلزل الأرض من تحته 

 

 

نسيت آخرتك و وقوفك بين يدي الجبار 

 

 

المنتقم الذي يمهل ولا يهمل يعطي و   

 


 

يهب ويذهب يعز ويذل إنه على كل شيء قدير .... 

 

 

انتبه انتبه انتبه من انتقام الجبار الواحد الأحد

 

   

اللهم أرني عظائم قدرتك لكل متعد 

 

 

ظالم أثيم غافل ....  

 


 

هذه دنيا فانية تحقق لروادها مبتغاهم   

 


 

إن كان خيرا أو شراً حبا أو كرها أو حقدا أو حسدا ....  

 


 

لكن رغم ذلك كله إلا أنك دنيا لك فيها   

 


 

جنة و نار أذرف دموع الألم او دموع الفرح .. 

 

 

اللهم أحسن خاتمتنا وصلي الله على سيدنا

 

 

 

محمد وآله و صحبه وسلم ❤❤❤❤❤❤❤❤❤❤ 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق