]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أسئلةٌ حيرتني

بواسطة: شادان الأزبكي  |  بتاريخ: 2012-07-08 ، الوقت: 17:25:05
  • تقييم المقالة:

معك أنت بالذات لا أجد تفسيرا
لخروج عقارب الساعه عن وصاية الزمن...
وخروج أحلامي عن حدود مخيلتي...
لا أجد تفسيرا يقنعني لماذا معك .. معك أنت بالذات تموت ذاكرتي الأدبيه فأنسلخ عن جذور الشعر
وانزع عباءة النثر لأرتدي ذاكرة أخرى ليس لها أسم أو عنوان...

لماذا بحضورك المفاجيء بين اللحظة واللحظة
بين الضحكة والضحكة
بين الدمعة والدمعة
يغدوا هذا العالم البائس مثيرا جميلا ساحرا
كزهرة كاردينيا كلؤلؤة نادرة
كحلم تحقق فجأه بعد أن ضاجع كوابيس الحياه طويلا دون ملل


لماذا معك وعندما يقرع صوتك الرجولي ابواب عمري دون استأذان
أتنازل دون مقابل عن عذرية أحلامي
لتصبح حبلى بألف أمنية قد تولد أو قدتجهض في رحم العمر
مختنقتا بكبريائك النادر بغرورك الساحر
بقسوتك اللذيذه بخداعك الجميل الرائع
فما هذا الجنون
هذا التلاشي
هذا التشتت... هذا الضياع

لماذا معك....
يصبح الأنهزام أنتصارا
والأنكسار أمامك فوزا عظيما
والبكاء طويلا طويلا
أمام عينيك يغدوا جميلا....

لماذا معك اقدم قرابين ولائي
وارفض كل الرجال الذين أمامي
والذين تلاشوا ورائي....

لماذا معك... معك أنت بالذات
افقد كل أحلامي
في أن اكون يوما أنا
لأكون كل يومٍ أنت!!

لماذا معك..
لا أبالي بكل من حولي وماحولي
فلا قصور العاج تعنيني
ولاكلام الحب يغويني
ولا عيون المعجبين تغنيني
فكل مايهمني معك أن تعترف بأنني أنثى!!!!
أن تعترف بأن لي قلبا!!!!


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق