]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مقالي التاسع في البعث ...حال من يسألون الناس بغير حاجة يوم القيامة

بواسطة: محمد محمد قياسه  |  بتاريخ: 2012-07-08 ، الوقت: 16:11:00
  • تقييم المقالة:

الذين يسألون الناس في الدنيا وهم في غير حاجة أي أن  لديهم ما يكفيهم ويلجؤن الي سؤال الناس لم يتحصنوا بالتعفف الذي أمر به رب العزة في قرآنه الكريم ..وحصلوا علي الصدقات والزكاة من الناس في حين أنهم ليسوا في حاجة اليها وحجبوها بالتالي عن أن تذهب الي مصارفها الصحيحة فضيعوا من يستحق الصدقات ولذلك يأتي بهم رب العزة يوم القيامة في صورة مزرية جزاءا لهم علي ما فعلوه ونقف علي حالهم من خلال هذا الحديث ..

عن ابن عمر رضي الله عنه قال رسول الله صل الله عليه وسلم ...لايزال الرجل يسأل الناس حتي يأتي يوم القيامة وليس في وجهه مزعة لحم .....رواه مسلم في باب الزكاة ..

ويأتي من يسألون الناس من غير حاجة يوم القيامة وقد تساقط لحم وجوههم ولم يبق إلا العظام ...ونكمل موضوعات البعث في مقال قادم إن شاء الله تعالي ...المرجع كتابي المشار اليه في مقالي الأول من سلسلة مقالات البعث


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق