]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المجرمين واللصوص أحرارا في يوم الاستقلال

بواسطة: مختار أحمد  |  بتاريخ: 2012-07-03 ، الوقت: 16:44:37
  • تقييم المقالة:

بينماكان الجيبوتيون يحتفلون بيومهم الوطني الذي صادف يوم 27 من يونيو بالأشعار والغناءللحرية، والاسترجاع الماضي بذكرياته الأليم والمريرة التي أذاقها الاحتلال آبائناوأجدادنا والذي ما يزال عائشا بيننا ويكيل لنا المكايد مرة يلعب في وتر العرقيةوالطائفية بتسليح بعض مواطنين ضد الحكومة الفاشلة وهذا يكون مؤشرا في تأزم الوضعبينها والاحتلال ومرة بالتدخل في سياسات الداخلية للبلاد كان هناك مناسبة أخرىتجري في أروقة سجن سيئ السمعة "جبود" حيث تم اطلاق 163 مجرما سجينا بينهم معتقلون أجانب، وكان 133 منهؤلاء السجناء من نزلاء السجن المركزي "جبود" فيما كان 30 سجينا في سجنبإقليم أبخ اطلق سراحهم بمرسوم وعفو رئاسي من الآشرعي، يعد باطلا هذا العفو من ناحيةالقانونية لأنه لم يصدر من محكمة وهذا يفتح الباب على مصراعيه للتساؤل في ما مدىاستقلالية القضاء في جيبوتي والفصل بين السلطات التنفيذية والقضائية أم أنهم لميسجنوا بأمر من المحكمة بالتالي لم يحاكموا وهل هؤلاء السجناء الذين أعتبرهمخطيرين في وجهه نظري أجرموا في حق اسماعيل عمر لكي يعفوا عنهم ليعيشوا في البلادفسادا يسجنهم تارة بهذه الطريقة المتعجرفة والى مدى تستهزئ الحكومة الفاشلة بهذااليوم وبالشعب قبله الذي تعتبره مغنما لهم، أم أنها نسخة 35 المطورة من الاحتفالات27يونيو، أم أنها افساد للبلاد والعباد... 

 


http://www.alqarn.dj/Display.php?NewsID=4322


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق