]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مشوار الصباح 42/100

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-07-03 ، الوقت: 03:29:48
  • تقييم المقالة:

ذكرتك والشمس تصحو والسماء ضياء ناعم والهواء نسيم عليل والجو رائع خلاب في صباح صيفي يشعرنا بشىء من البرودة والانتعاش ....
وخلتك عصفور يزقزق بأناشيد الفرح ويتلو علينا الأذكار وهو يرفرف في الفضاء يعلو يهبط ويحط فوق كتفي أو ينزل الى كفي لينقر الحب.....
وقلبي قوت لأشعارك ولكلماتك ولحركاتك ودمعي شرابك تروي به وترتوي لتظهر قدرتك وقوتك وسحرك وابداعك ولتحول حزني الى الفرح.....
وأنا أتبختر في الطرقات أقصد البساتين والأشجار و أنصت الى حفيفها وهي ترتل صلاتها وتشجي الأوراق والأثمار وتتناغم معك يا عصفور الفجر...
وتستمع معك الى الآذان وتغتسل بالندى وتنفض ريشك بهدوءوتقف على غصن شجرة الليمون وتبدأ الدعوات لهداية ا لنبات والصخرة والنبع في الواد....
تاخذني معك مشوار وأسمع جوقة موسيقية هادئة صاخبة ....تغريداتك يا عصفور الصباح وحفيف أوراق الأشجار وخرير مياه الانهار مع تنهداتي العميقة....
يا رفيق الدرب الطويل ان شئت أن تأتي الي والا سأجعل أيامي كلها مشوار اليك ..اعتادت أذناي لسماعك وألفت عيناي رؤيتك واستكانت روحي لوجودك......
يا عصفوري الرائع ويا صديقي الوفي أنا كل صباح سوف آتي اليك ان كنت في البراري او على شاطىء البحر أو حتى في الاعالي لن يطلع صبحي الا معك...
ولكن أريدك ان تزورني في المساء لارد لك الجميل ولاظهر لك الوفاء ولاقرأ عليك كلماتي وهكذا يكون الحوار بين الصباح والمساء وفي كل نهار أعظم انسجام
عصفوري البديع لقد أطربتني وسحرتني وشذبت افكاري ونسقت لي وروردي وأزهاري وعلمتني لغة العصافير وأبجدية العاشقين وحروف لغة المبدعين.....
العين والصاد والفاء والواو والراء
عين الصور الجميلة وصاد الصبر الطويلة وفاء الفرح القوية وواو الوداعة السجية وراء الروعة المخملية......حواسي باب طرقته بجناحيك وروحي غصن ترتاح عليه
عصفوري أحبك أكثر من كل العصافير وأغار منك لانك تطير ومع انك علمتني الطيران ولكنني ما زلت في السنة الاولى وأكرر التهجئة وأقع كثيرا" وأحاول اكثر ان أقلدك وليس بالجسد وانما بالأفكار واليوم سبقتك وفزت بالجائزة....لقد وصلت بخيالي الى الاعالي وصرنا متساويين انت بجناحيك وانا بأحلامي وخيالي.....

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • روهيت | 2012-07-03

    سلم لنا تعبيرك,. ومداد قلمكـ .

    كنت استشعر في حروفك واجد انها تجسد شخصيتان.

    يجمعهما الوفاء والصدق ..

    لكنني تعجبت للعصفور الذي يمنحك كل معالم السعادة ,,

    فهو علمك كيف تتطيرين ..رغم انكـ في بداياتكـ,,

    فمأجمل هذا العصفور الذي فضلك ومنحك كل ماتستحقين ..

    فهو يستاهل أن يكون ملازمكـ في كل صباح ومساء ..

    سجين

    • لطيفة خالد | 2012-07-03
      شكرا يا أخي سجين ومع انني اشعر انك جد حر في كلماتك المنطلقة والموزونة والجريئة ..اما بالنسبة لقصة انني في البداية وانني فرخ صغير  وصار يطيرهي قصة حب قوي جمع بين روحين ومنذ سنة واحدة وهو انسان مثقف ومتفهم وعلمني الكثير....يا أخي العزيز فانا صحيح انني أقرا كتبا كثيرة واعتبر نفسي مثقفة الا انني افتقد لمرونة الحياة وتعلمتها منه ومن كل الزملاء وخاصة في مقالاتي......

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق