]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

تحياتي لابين

بواسطة: امنه محسن العبد سالم  |  بتاريخ: 2012-06-29 ، الوقت: 20:52:51
  • تقييم المقالة:
الإهداء الى أمي الحبيبة والغالية على قلبي  قبله عبدا لرحمن داحي        بقلم أمنه محسن العبد تحياتي لأبين مفروش بالكاذى وفله                                                                                                             لاني فارقتك ودموعي تسيل على الخد دمعه بدمعه وتركت  في باطن الأرض  اغلي أم وصديقه عمري قبله ادعي لها ليل نهار  يرحمها ويسكنها الجنة قصر وفله لما قدمت لي من تضحية وحب مافي مثيله وربتني بقيم  وحبي للغير فضيلة أصيله كريمه بنت عبدا لرحمن لاتبخل على احد بالمحبة ولها أفعال  وأعمال جليلة لأهل أبين وعابر سبيله إنسانه مناضله في الكفاح المسلح والجبهة القومية نصيره اسألوا عليها المحاثيث  ذي ماحد يخلي عويده شوقي لأبين  تركت فيها أمي الغالية والحبيبة لأني من يوم ماخرجت  مار جعت لكن العودة بين لحظه قريبه أتمنى من الأجيال القادمة  أن تعمل على أعاده الأعمار بهمه وتيرة لتخطي أساليب الماضي وتكون البنية قويه متينة حتى لانكرر الماضي ونخرب أبين دون رقابه شعبيه نظيفة تجنبوا السكوت والرضاء حتى تتفادوا الألاعيب  الخبيثة المريرة افضحوا كل ماتروه دخيل أو مخرب للحياة الجميلة  النظيفة   وابنوا  دولتكم  بالعدل والمساواة وحاربوا الإرهاب والقاعدة الدخيلة وتكوين أمه قويه من الرجال والنساء للبناء والتنمية والاستثمار لدولتنا الفتيه      
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق